الإتحاد الأوروبي يمدّد لعام حظر التسليح على بيلاروسيا

بيلاروسيا
جنود من روسيا البيضاء يرتدون زي الجيش السوفيتي والزي الرسمي في زمن الحرب، يؤدون عرضًا يعيدون فيه إنتاج معركة الحرب العالمية الثانية في مكان يسمى "خط ستالين" في قرية غوروشكي ، على بعد حوالي 35 كم من مينسك، في 19 نوفمبر 2011 (AFP)

اتفق وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في 17 شباط/فبراير الجاري على تمديد العقوبات المفروضة على بيلاروسيا، وبينها حظر التسليح، لمدة عام، وفق ما نقلت وكالة فرانس برس.

وبالإضافة إلى الحظر، تطاول هذه العقوبات بشكل خاص أربع شخصيات في هذه الجمهورية السوفياتية السابقة، وتقضي بمنعهم من السفر وتجميد أصولهم في الاتحاد الأوروبي.

وأوضح بيان أنّ هذه الشخصيات متورطة في “إخفاء معارضين سياسيين، رجل أعمال وصحافي، في 1999 و2000”.

وأقِرّت العقوبات على بيلاروسيا للمرة الأولى في عام 2004. واعتمد الاتحاد الأوروبي إجراءات إضافية في 2011 من أجل معاقبة انتهاكات حقوق الإنسان وقمع المجتمع المدني والمعارضة الديموقراطية، وفق البيان.

وفي شباط/فبراير 2016 تعامل المجلس الأوروبي مع مؤشرات الانفتاح التي أبداها نظام الرئيس الكسندر لوكاشينكو الحاكم منذ 1994، برفع الإجراءات التي كانت تطاول 170 شخصا وثلاث شركات، ولكنه ابقى حظر التسليح والعقوبات الأخرى.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate