مقتل جندي تركي في قصف لقوات النظام السوري في ادلب (وزارة الدفاع)

جندي أميركي
جندي أميركي يقف حرسًا أثناء دورية مشتركة مع القوات التركية في قرية الحشيشة السورية على مشارف بلدة تل أبيض على طول الحدود مع تركيا، في 8 سبتمبر 2019 (AFP)

قتل جندي تركي في 22 شباط/فبراير الجاري في قصف لقوات النظام السوري في محافظة ادلب، المعقل الاخير للفصائل المعارضة والجهادية في شمال غرب سوريا، وفق ما أفادت وزارة الدفاع التركية.

وقالت الوزارة عبر تويتر ان الجندي اصيب بقصف من دبابات الجيش السوري قبل ان يقضي لدى نقله الى المستشفى. وبذلك، يرتفع الى 17 عدد الجنود الاتراك الذين قتلوا في شمال غرب سوريا منذ بداية الشهر.

وأضافت ان الجيش التركي رد على هذا “الهجوم المشين” عبر تدمير 21 هدفا للنظام السوري.

وبموجب اتفاق مع روسيا الداعمة للنظام السوري، اقامت تركيا 12 موقع مراقبة عسكرية في ادلب.

لكن العديد من هذه المواقع باتت في مناطق استعادها الجيش السوري خلال هجومه الذي بدأه في كانون الاول/ديسمبر باسناد جوي روسي.

واستتبعت مقتل جنديين تركيين الخميس في ضربة جوية نسبتها انقرة الى دمشق، مساع دبلوماسية مكثفة.

وحض الرئيس التركي رجب طيب اردوغان نظيره الروسي فلاديمير بوتين في اتصال هاتفي على “كبح” هجوم النظام السوري.

من جهته، اعرب بوتين عن “قلقه البالغ” حيال “الاعمال العدوانية” للجهاديين في هذه المنطقة.

وتشاور الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون والمستشارة الالمانية انغيلا ميركل الخميس مع اردوغان وبوتين وعرضا عقد قمة رباعية حول سوريا لوقف المعارك وتجنب ازمة انسانية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate