السعودية تعترض صاروخين باليستيين أطلقا من اليمن

منظومة صواريخ باتريوت (صورة أرشيفية)
منظومة صواريخ باتريوت (صورة أرشيفية)

اعترضت السعودية صاروخين باليستيين فوق أراضيها قبيل منتصف ليل السبت، في أول هجوم صاروخي ضد المملكة وعاصمتها، منذ أن أعلن الحوثيون في اليمن تعليق ضرباتهم ضد أراضيها قبل نحو 6 أشهر.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية، في 29 آذار/ مارس الجاري، عن المتحدث باسم التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن قوله اليوم الأحد، إن الدفاعات الجوية السعودية اعترضت صاروخين باليستيين ليل السبت أطلقهما المسلحون الحوثيون اليمنيون صوب العاصمة الرياض ومدينة جازان في جنوب المملكة.

وقال العقيد تركي المالكي في بيان إنه لم يتم تسجيل أي خسائر في الأرواح حتى إصدار البيان، لكنه أضاف أن اعتراض الصاروخين تسبب في سقوط بعض الشظايا على بعض الأحياء السكنية بالمدينتين.

وأشار المتحدث إلى أن “إطلاق الصواريخ الباليستية من قبل المليشيا الحوثية الإرهابية والحرس الثوري الإيراني في هذا التوقيت يعبر عن التهديد الحقيقي لهذه المليشيا الإرهابية والنظام الإيراني الداعم لها” وأن “هذا التصعيد من قبل المليشيا الحوثية لا يعكس إعلانها بقبول وقف إطلاق النار”.

وتعرضت السعودية لعشرات الهجمات بالصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة العام الماضي، أبرزها هجوم استهدف منشآت لشركة أرامكو النفطية في سبتمبر الماضي، تبناه الحوثيون لكن الرياض شككت في ذلك وحملت إيران مسؤولية ذلك الهجوم.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate