قدرة الجيش الروسي القتالية زادت بأكثر من الضعف منذ عام 2012

الجيش الروسي
عناصر من الجيش الروسي بالقرب من نظام صواريخ أرض جو S-300 PMU خلال معرض عسكري بمناسبة عيد المدافعين عن يوم عيد الأب في سانت بطرسبرغ يوم 20 شباط/فبراير 2015 (AFP)

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن القدرة القتالية للقوات المسلحة الروسية زادت بأكثر من الضعف منذ عام 2012 مما سمح بالحفاظ على التكافؤ الاستراتيجي مع حلف الناتو، وفق ما نقل موقع روسيا اليوم.

وقال وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، خلال اجتماع مع مجلس الاتحاد (المجلس الأعلى للبرلمان الروسي) في 25 آذار/مارس الجاري: “بحلول عام 2020 ، زادت الإمكانات القتالية للقوات المسلحة بأكثر من الضعف ، مما سمح بالحفاظ على التكافؤ الاستراتيجي مع الناتو وسط التهديدات العسكرية المتزايدة”.

هذا وتشهد العلاقات بين روسيا وحلف شمال الأطلسي (الناتو) خلال الآونة الأخيرة، توترا بسبب زيادة الوجود العسكري للحلف بالقرب من الحدود الروسية، الأمر الذي تعتبره موسكو خرقا للوثيقة الأساسية للعلاقات مع الحلف​​​.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate