ألمانيا تعتزم المشاركة بمئات العسكريين في عملية “إيريني” قبالة ليبيا

دبابة
جندي فرنسي يقود دبابة "لوكلير" بعد التمارين الحية الصديقة بين دول عدّة ضمن فعاليات "أوروبا القوية ‏‏– تحدّي الدبابات 2017" في موقع التمارين في غرافينووهر، بالقرب من إشنباخ، جنوب ألمانيا، في 12 ‏أيار/مايو 2017 (‏AFP‏)‏

تعتزم ألمانيا المشاركة في مهمة الاتحاد الأوروبي لمراقبة الحظر الأممي لتوريد الأسلحة المفروض ضد ليبيا “إيريني” بنحو 300 جندي، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الألمانية.

وبحسب معلومات وكالة الأنباء (د.ب.أ)، فإن هذا هو الحد الأقصى المنصوص عليه في مقترح الحكومة المقرر أن يناقشه مجلس الوزراء الألماني في 22 نيسان/أبريل في برلين.

وكانت الحكومة الألمانية عرضت على الشركاء الدوليين دعم المهمة بجنود وطائرة استطلاع من طراز “بي3- سي” بطاقمها.

وكان الاتحاد الأوروبي أعلن نهاية الشهر الماضي إطلاق مهمة “إيريني” في البحر المتوسط لوقف تدفق الأسلحة إلى ليبيا المنكوبة بالحرب، وذلك بعد طمأنة الدول الأعضاء بأن المهمة لن تشجع المهاجرين على العبور من شمال إفريقيا.

وحرص مسؤولو الاتحاد الأوروبي على الموافقة على المهمة الجديدة قبل نهاية أذار/مارس الماضي، عندما ينتهي سريان العملية صوفيا السالفة لها. وتم إيقاف سفن العملية صوفيا قبل عام وسط انقسامات عميقة بين الدول الأعضاء بشأن عمليات إنقاذ المهاجرين.

يشار إلى أن العملية “إيريني” هي المساهمة الرئيسية للاتحاد الأوروبي في جهود السلام الدولية في ليبيا. وهي تشمل قدرات جوية وأقمار اصطناعية لرصد تدفق الأسلحة الذي ينتهك حظر الأسلحة المفروض من الأمم المتحدة على ليبيا.
يذكر أن التعبير إيريني هو كلمة يونانية تعني “السلام”.

1 Comment on ألمانيا تعتزم المشاركة بمئات العسكريين في عملية “إيريني” قبالة ليبيا

  1. هل الحظر المفروض علي ليبيا علي توريد الاسلحة بينما تركيا تدخل اللي هي عاوز فعلا انكم مستعمريين خونة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate