عشرة آلاف جندي من الحرس الوطني الأميركي ينضمون لجهود مكافحة كورونا

الحرس الوطني الأميركي
عنصر من الحرس الوطني الأميركي في ولاية أريزونا يتحدث على الهاتف في 9 نيسان/أبريل 2018 في محمية Papago Park العسكرية في فينيكس (AFP)

قال قائد الحرس الوطني الأميركي في 8 نيسان/أبريل الجاري إن قوات الحرس التي تساعد في مكافحة فيروس كورونا من المتوقع أن تزيد بأكثر من عشرة آلاف جندي في غضون الأسبوع أو الأسبوعين المقبلين، وفق ما نقلت وكالة رويترز.

وذكر الجنرال جوزيف لينجيل للصحفيين في وزارة الدفاع أن أكثر من ألف جندي من الحرس الوطني ينضمون إلى جهود مكافحة كورونا يوميا وأنهم مفوضون بتقديم ما يصل إلى 44 ألف جندي.

وهناك ما يقرب من 29 ألف جندي من قوات الحرس الوطني يشاركون في جهود التصدي للوباء في جميع أنحاء الولايات المتحدة.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate