صفقات قياسية ومشاركة هائلة تبرز نجاح “ميليبول قطـر 2014”

فريق التحرير
اختتمت فعاليات الدورة العاشرة من معرض "ميليبول قطـر 2014" حيث تمّ عرض أحدث التقنيات والابتكارات وأكثرها تطوراً على مدى ثلاثة أيام وقد حقق [*] المعرض هذا العام نجاحا كبيرا من حيث قيمة الصفقات والإحصائيات النهائية كأعداد الزائرين والعارضين وقد سجل نموا هائلا مقارنة بأرقام صفقات ميليبول 2012.

أعلنت لجنة ميليبول قطر مساء الأربعاء 22/10/2014م عن الأرقام والاحصائيات في ختام المعرض وقد بلغت قيمة الصفقات التي ابرمتها إدارات وزارة الداخلية في أيام المعرض الثلاثة 309 مليون ريال قطري، زيادة بنسبة 22٪ من عام 2012 م، ونسبة لضيق الوقت لم تتمكن إدارات وزارة الداخلية الراغبة في التعاقد مع بعض الشركات العارضة من التوصل إلى اتفاقيات نهائية ، وبالتالي فمن المتوقع إتمام هذه الصفقات خلال الأسبوع القادم والتي تقدر قيمتها بنحو عشرين مليون ريال قطري تقريبا، وبذلك تصل القيمة الإجمالية لصفقات إدارات وزارة الداخلية 329 مليون ريال قطري.

أما بالنسبة للوفود الرسمية فقد بلغت 146 وفد من 30 دولة، وبلغ عدد الزائرين للمعرض (6583) من 63 دولة بزيادة 13% عن ميليبول 2012م ، كما بلغ عدد الاعلاميين 217 إعلاميا قاموا بتغطيات فعاليات المعرض ونقل الصورة كاملة عبر وسائلهم المختلفة.

بلغت عدد الشركات العارضة في المؤتمر 261 شركة عارضة بزيادة قدرها 7% عن أرقام معرض ميليبول 2012م من 36 دولة منها دول جديدة مشاركة مثل: بلجيكا، قبرص، البرتغال، رومانيا، جمهورية سلوفاكيا وتايوان. واستضاف المعرض ستة أجنحة دولية هي البرازيل، فرنسا، المانيا – النمسا، أمريكا الشمالية، المملكة المتحدة، وايطاليا. أما المساحة المشغولة فقد بلغت (6055) مترا مربعا بزيادة 12% عن المعرض السابق.

وقالت "موريل كافانتاريس" مديرة المعرض: "كما كان متوقعا، لقد حقّق معرض ميليبول قطر 2014 نجاحا كبيرا. فقد جذبت الشركات المشاركة العديد من الزوار والوفود الزائرة وذلك بفضل حرصها على عرض أحدث التكنولوجيات والابتكارات في مجال الأمن الداخلي بما يلبي احتياجات ومتطلبات الأجهزة الأمنية، مما أدّى بالتالي إلى عقد عدد ضخم من الاتفاقات التجارية ".

وأضافت: " إن حجم المشاركة في ميليبول قطر في دورته العاشرة سواء من حيث عدد وحجم الجهات والدول العارضة من قطر والمنطقة وحول العالم، أو من حيث الأنشطة التجارية التي تمّت على هامش المعرض، تشير بوضوح إلى أن هذا الحدث الوحيد المتخصص بالأمن الداخلي في المنطقة قد استحق وبجدارة سمعته الطيبة بكونه منصة رائدة في العالم العربي تستعرض أحدث الابتكارات في المعدات والحلول التقنية للمتخصصين في الأمن الداخلي وكونه أهم المعارض المتخصصة في الأمن الداخلي في العالم وأكثرها تأثيراً."

تم تنظيم "ميليبول قطـر 2014" تحت الرعاية الكريمة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد، في مركز الدوحة للمعارض من 20 إلى 22 أكتوبر 2014.

افتتح معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الدورة العاشرة لمعرض ميليبول قطر بحضور معالي السيد / حمود بن فيصل البوسعيدي وزير الداخلية بسلطنة عمان، وسعادة الفريق اول كمال الدين حيدروف وزير الطوارئ الاذربيجاني، وسعادة السيد برنارد كازانوف وزير الداخلية الفرنسي. كما حضر الافتتاح سعادة السيد/ جاسم بن سيف السليطي وزير المواصلات، وسعادة اللواء الركن / سعد بن جاسم الخليفي مدير عام الأمن العام، وسعادة اللواء الركن طيار/ غانم بن شاهين الغانم رئيس اركان القوات المسلحة القطرية وعدد من الضيوف.

وفى تصريحات صحفية أوضح معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية أن معرض ميليبول قطر هو ثمرة تعاون بين وزارة الداخلية في قطر وميليبول فرنسا، وأشاد معاليه بالشركات العارضة والتي تحرص على عرض أحدث ما لديها من منتجات في مجال الأمن الداخلي.

وبحضور معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية وسعادة السيد/ برنارد كازانوف وزير الداخلية الفرنسي، جرى التوقيع على خطاب نوايا مع الجانب الفرنسي، وقع عن الجانب القطري سعادة اللواء الركن سعد بن جاسم الخليفي مدير عام الأمن العام، ومن الجانب الفرنسي سعادة جين مارك فالكون مدير عام الشرطة الوطنية. هذه الاتفاقية عبارة عن خطاب نوايا يتعلق بأمور التدريب والتعاون والتفاهم وتبادل المعلومات في المجال الأمني بين دولة قطر والجمهورية الفرنسية علما بأن هناك مذكرات تفاهم امنية موقعه بين الدولتين منذ عام 1986 وهذا خطاب النوايا لتفعيل هذه الاتفاقيات.

كما جرى التوقيع على اتفاقية تعاون بين قوة الأمن الداخلي (لخويا)، والجندرمة الفرنسية وقع عن الجانب القطري العميد فهد راشد العلي مدير مكتب قائد قوات الامن الداخلي لخويا وعن الجانب الفرنسي سعادة اللواء دنيس فافير مدير عام الجندرمة الفرنسي. كما جرى التوقيع على اتفاقية تعاون في المجال الأمني مع الجانب الاذربيجاني والتي وقعها سعادة اللواء الركن سعد بن جاسم الخليفي مدير عام الامن العام ووزير الداخلية الاذربيجاني الفريق اول راميل اوسوبوف، كما جرى التوقيع على مذكرة تعاون بين قوة الامن الداخلي (لخويا) ووزارة الطوارئ في جمهورية أذربيجان.

ومن بين الشركات الجديدة المشاركة في المعرض كل من: ADS GROUP و BAE Systems وRockwell Collins ، وشركة الفردان للسيارات، الوكيل الحصري والرسمي لسيارات BMW في قطر، والخليج العالمية للتجارة – تشب فير قطر، وشركة قطر للوقود (وقود) إلى جانب شركة سكك الحديد القطرية من قطر، الدولة المضيفة للمعرض. إضافة إلى شركة البوري للأسلحة من الكويت وشركة "أكسيس" للاتصالات من الامارات العربية المتحدة. وشركة CZ من جمهورية التشيك و ERCOMمن فرنسا و FNSS من تركيا وForjas Taurus من البرازيل و Mehler Law Enforcementمن ألمانيا و Raytheon من الولايات المتحدة الأمريكية وشركة سيارات ياماها من اليابان.

تعتبر شركة عبد الله عبد الغني وإخوانه الراعي الرسمي الرئيس للمعرض، في حين تمثل شركة صالح الحمد المانع الراعي الماسي للفعالية. أما الرعاة البلاتينيون فهم شركة قطـر للبترول وشركة الخدمات المتعددة قطر (MSC)، بينما تعتبر شركة Nexter Systems الراعي الذهبي للفعالية. كما تتضمن قائمة الرعاة الرسميين للمعرض شركة قطر للوقود (وقود) والديار القطرية وحماية للخدمات الأمنية، بالإضافة إلى الهيئة العامة للسياحة في قطر وشركة سلام للتكنولوجيا. وعلاوة على ذلك؛ جرى اعتماد كل من شركة الملاحة القطرية والخطوط الجوية القطرية لتكونا الشاحن الرسمي والناقل الرسمي للمعرض على التوالي.

يشار إلى أن وزارة الداخلية القطرية تنظم "ميليبول قطر" بالتعاون مع "كوميكسبوسيوم سكيوريتي" الفرنسية منذ العام 1996. ونجح المعرض على مدار السنين في أن يصبح المنصة الأساسية في المنطقة لمتطلبات الأمن الداخلي بفضل احترافية وجودة العارضين والزائرين. كما يوفر المعرض منفذاً لأسواق الأمن في مختلف أنحاء المنطقة، ويتيح الفرصة لكبار الفاعلين الدوليين في هذا القطاع للالتقاء في بيئة سريعة التطور تزخر بمشاريع اقتصادية واستراتيجية واعدة على المديين المتوسط والطويل.

 

sda-forum

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.