الأبرز

يورونافال 2014 لمعروضات الدفاع البحري يفتتح فعالياته في باريس

segma

عدد المشاهدات: 479

إنطلقت فعاليات معرض الدفاع والأمن البحري "يورونافال باريس" في دورته الـ 24 في مركز المعارض لوبورجيه في باريس تحت رعاية وزارة الدفاع الفرنسية وأمانة الدولة لإدارة شؤون السواحل في فرنسا. وتميز اليوم الأول من المعرض الذي يمتد من 27 حتى 31 تشرين الأول أكتوبر بحضور لافت وكثيف من مختلف أنحاء العالم. وقد شاركت للمرة الأولى أبوظبي لبناء السفن المتخصصة في مجال بناء وإصلاح وتوفير خدمات تجديد السفن البحرية العسكرية والتجارية في فعاليات المعرض.

ويعتبر هذا الحدث معرضا عالميا رائدا ومتخصصا بشكل حصري بشؤون الدفاع والأمن البحري وواحدا من أهم الفعاليات على أجندة الصناعة البحرية. ويعرض في هذا المعرض الذي يعقد مرة كل عامين مجموعة كبيرة من المنتجات المبتكرة والمتطورة في مجال الأعمال والصناعات البحرية وشؤون السفن وهو يعتبر ملتقى للاختصاصيين وأصحاب القرار [*] والزبائن من جميع أنحاء العالم الذين يشاركون فيه للتعرف على الاتجاهات الجديدة لنظم ومعدات الدفاع والأمن البحري المستخدمة حاليا ومستقبلا.

و قال الدكتور خالد المزروعي الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي لبناء السفن إن معرض "يورونافال" هو بمثابة منصة مثالية لشركتنا لمناقشة مختلف الإستراتيجيات الصناعية وتطوير الأعمال مع كبار الشركات العاملة في مجال صناعة السفن .. موضحا أن المعرض فرصة لتسليط الضوء على قدرات وإمكانيات شركتنا في مجال صناعة السفن الحربية والتجارية وبحث شراكات مستقبلية مع الشركات العالمية المختصة في هذا المجال . ومن المتوقع مشاركة أكثر من 400 شركة عالمية من 110 دولة خلال المعرض الذي سيتضمن برامج وأنشطة مختلفة وعروضا تجريبية حية ومؤتمرات تفاعلية وفرصا لتواصل الزوار والعارضين.

ومن أبرز التقنيات الجديدة التي ستخطف الأضواء خلال المعرض مهفوم الغواصات الجديد الذي كشفت عنه الشركة الفرنسية DCNS لمجلة الأمن والدفاع العربي. فقد أعلمتنا بأنها ستعرض الغواصة الجديدة SMX®-OCEAN التي ستكون تحولاً لتصميم غواصة الهجوم النووي إلى غواصة جديدة صديقة للبيئة وتتماشى مع معايير الاتفاقية الدولية لمنع التلوث الناجم عن السفن. وتتميز الغواصة بقدرة مناورتها العالية وقدرتها على حمل 34 سلاح في المجالات التالية: أسلحة مضادة للتهديدات الجوية ومضادة للقطع السطحية ومضادة للغواصات، وأسلحة مدمرة للاهداف البرية فضلاً عن قدرتها على نشر طائرات غير مأهولة ما يجعلها قوة تدخل جوية بحرية.

  اليوم الثالث من يورونافال يقدّم مفاجآت غير متوقّعة وتقنيات غير مسبوقة

من ناحيته، قال كريم كالافاتوغلو، المدير التنفيذي لشركة ARES أن الشركة ستعرض مجموعتها من سفن البحرية السريعة كزورق الهجوم الصاروخي ARES 125 FAMB وسفينة الدورية السريعة ARES 110 HERCULES .

وحالياً تبني الشركة 10 سفن دورية من طراز 110 HERCULES لصالح خفر السواحل القطرية.
وتطرح ARES في المعرض ابتكارين تنافسيين جديدين من الزوارق البحرية وهما الزورق الاعتراضي المتعدد الأدوار ARES 40 MRIC وزورق ARS X4.

وأشار كالافاتوغلو إلى أن أهم زبائن الشركة متواجدون في منطقة الشرق الأوسط وهم يتوقعون زيارة العديد من صناع القرار الشرق أوسطيين إلى جناحهم في المعرض.

واستعداداً لهذا الحدث العالمي، قال لنا إرمينيو زانينغا، مدير المبيعات في شركة XESA Systems الإيطالية، أن هذه المرة الأولى التي تشارك فيها XESA في يورونافال وهي ستعرض نظام المحاكاة X620 للتدريب على الزوارق الحربية وسيتم التركيز على طريقة استخدامه السهلة.
وسيتعرف الحاضرون أيضاً على منتجات شركة SAGEM التي ستركز هذا العام على أنظمة الالكترونيات الضوئية لسفن السطح كنظام البحث والتعقب العامل بالأشعة تحت الحمراء Vampir ونظام الاستطلاع EOMS ونظامي Vigy Observer و Sea Wasp. ستركز SAGEM أيضاً على الأنظمة البصرية لطائرات ومروحيات الاستطلاع كنظامي Euroflir 350 و Euroflir 410، بالإضافة إلى رادارات الغواصات مثل Series 30 Search Mast System.

سيشرح المعرض هذا العام عن الانعكاسات الاستراتيجية حول مستقبل تطور قطاع الدفاع البحري في العالم وسيكون فرصة مهمة للدول العالمية المنتجة للسلاح لعرض منتجاتها، كما أنه سيغطي كل القطاعات الضرورية للقيام بالمهام الساحلية والبحرية، والتي تشمل مهام حماية السيادة البحرية، وإنفاذ القانون وحفظ السلام في البحر، وحماية المنشآت والموارد الطبيعية، إضافةً إلى مهام السيطرة على الهجرة غير الشرعية.

جومانا مطر
 

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.