الأبرز

معرض الأمن والسلامة “Intersec 2015” يُطلق فعالياته الدولية

segma

عدد المشاهدات: 394

فريق التحرير
انطلق معرض الأمن والسلامة "Intersec 2015" في 18 كانون الثاني/ يناير في دورته السابعة عشر، برعاية الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة ورئيس مجلس الوزراء في دولة الإمارات العربية المتحدة وحاكم إمارة دبي.

ويركز المعرض خلال أيامه الثلاث على الأقسام الخمس الرئيسية، وهي الأمن التجاري وأمن المعلومات وقطاع الحرائق والإنقاذ، بالإضافة إلى السلامة والصحة والأمن الوطني والشرطة.

وفي إطار محاولة استعراض التطورات الجديدة في عالم الأمن، وتقديم أبرز المنتجات والمعدات والأجهزة على مستوى الشرق الأوسط وأفريقيا، يستضيف معرض 2015 Intersec أكثر من 1300‏ عارض من 50 دولة، منهم 300 عارض متخصص في أنظمة مراقبة الدخول – مثل بطاقات الدخول – الدخول البدني (الأقفال، الحواجز، الأبواب الدوارة، والبوابات)، والأجهزة البيومترية (بصمة الأصبع، هندسة الكف، الوريد، والتقنية الوجهية).

وسيشمل المعرض أيضاً مجموعة من المؤتمرات والندوات وورش العمل تغطي قطاعات الوقاية من الحرائق، الأمن المعلوماتي، الأمن التجاري، المنسوجات الفنية، ملابس السلامة غير المنسوجة، السلامة المهنية بالإضافة إلى السلامة في تصميم المباني.

وتأكيداً على طابعه الدولي، سيستضيف المعرض أجنحة خاصة بدولٍ غربيّة، ككندا، والصين، وفرنسا، وألمانيا، وهونغ كونغ، والهند، وإيطاليا، وكوريا، وباكستان، وسنغافورة، وتايوان، إضافةً إلى المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأميركية.

ومن أهم الشركات التي ستقوم في المعرض بالكشف عن أحدث منتجاتها، يذكر شركات Honeywell وNAFFCO وG4S وAssa Abloy وGuardia Systems، بالإضافة إلى Axis Communication وIDIS وTawazun للسلامة والأمن وRockwell Collins وRohde & Schwarz وFlir وGenetec وGallaghar Security ME.

وبحسب أحمد باولس، الرئيس التنفيذي في إيبوك ميسي فرانكفورت، الجهة المنظمة للمعرض، من المتوقّع أن يصل عدد الزوار إلى 26000 زائر.

تجدر الإشارة إلى أنّ المعرض يتضمن جناحين جديدين، الأول هو جناح المراقبة الجوية الذي يركز على المراقبة الجوية، النظم الجوية غير المأهولة، البحث والإنقاذ وخدمات الطوارئ الطبية.

  شركة SONY تعرض مستقبل التقنيات الأمنية ومجموعة من أحدث كاميراتها خلال معرض Intersec 2015

أما الجناح الثاني فهو جناح معرض ومؤتمر معدات الشرطة العامة GPEC، الذي يكمل قسم الأمن الوطني والشرطة، ويغطي كل المنتجات ذات الصلة للصناعة الداخلية مثل المعلومات والاتصالات، المركبات ومراقبة المرور، العلوم الجنائية وتقنيات الطب الشرعي.
وفي ما يتعلق بأمن المعلومات، ونظراً لظهور تحديات أمنية جديدة وازدياد الحاجة إلى أنظمة من شأنها توفير أمن المعلومات، سيقوم المعرض بالتركيز على هذا القطاع، عبر عرض حلول Physical security information management (PSIM).

تجدر الإشارة إلى أنّ Intersec 2015 ينطلق على مساحة 51000 متر مربع مسجلة، إي زيادة بنسبة 15 % عن دورة 2014.

في هذا الإطار، قال أحمد باولس أنّ برنامج مؤتمرات Intersec”" يشهد إقبالاً لافتاً بشكل مستمر من خبراء الأمن والسلامة في المنطقة، إذ يعد مصدراً مهماً للتعرف إلى أهم الرؤى حول أحدث التوجهات والتطورات والأساليب والمنتجات الجديدة التي تشهدها صناعة أمن المعلومات والأمن التجاري.

ويعدّ "Intersec" من المعارض الأكبر والأهم ضمن شبكة معارض الأمن والسلامة العالمية التي تنظمها ميسي فرانكفورت والتي تتضمن سكيوتك الهند، سكيوتك في تايوان، سكيوتك تايلاند، إنترسك بيونس آيرس، سكيوتك فيتنام، وسيجوركسبو بيونس آيرس.

 

 

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.