الأبرز

المشاركة الإماراتية في معرض باريس للطيران تعجب المهنيين والصناع والزوار

segma

عدد المشاهدات: 229

 حظيت مشاركة الإمارات في معرض لوبورجيه للطيران في 22 حزيران / يونيو  في دورته الـ51 التي اختتمت في ضاحية[*] لوبورجيه في 21 حزيران /يونيو بإعجاب كثير من المهنيين والصناع وزوار المعرض خاصة وأن الإمارات تمثلت هذا العام بمساحة كبيرة فيه.

وحظي جناح هيئة دبي للطيران باهتمام كثير من المهنيين في مجال صناعة الطيران حيث جاؤوا بكثافة إليه من أجل حجز مساحة لهم في معرض دبي للطيران الذي يقام في نوفمبر القادم بعد أن أصبح حدثا عالميا مهما تتجه إليه أنظار الخبراء والمتخصصين والمتسوقين على مستوى العالم.

وقال بول جريفث الرئيس التنفيذي لهيئة مطارات دبي في حديث خاص لوكالة أنباء الإمارات أن جناح الهيئة في معرض لوبورجيه تحول إلى قبلة لجل المشاركين فيه الذين بدؤوا من الآن حجز مساحات لهم في معرض دبي للطيران المقبل بهدف عرض منتوجاتهم وتسويقها. مؤكدا أن دبي تحضر العديد من المفاجآت لزوار معرضها .

واضاف " نبذل جهودا كبيرة من أجل إنجاح الدورة المقبلة لمعرض دبي للطيران خاصة في ظل تزايد عدد الطلبات من العارضين العالميين بشكل ملفت للنظر. نحن مصرون على بذل أقصى الجهود لإظهار الحدث بالصورة المشرفة التي تميز بها خلال الأعوام السابقة خاصة وأن دولة الإمارات العربية المتحدة باتت اليوم لاعبا أساسيا في صناعة الطيران في العالم وجميع المؤسسات والدوائر الحكومية التي لها علاقة بالمعرض تتفاعل بإيجابية كاملة من أجل إنجاح الحدث العالمي".

وقال " نعمل من الآن على اتخاذ جميع الإجراءات من أجل إنجاح معرض دبي للطيران ليس فقط ما يتعلق بدورته المقبلة بل أيضا لدورة عام 2017 لذلك حرصنا على أن تكون مشاركتنا في معرض لوبورجيه في دورته الـ51 كبيرة وفي الحجم الذي تتمتع به دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة على مستوى العالم".

من جانبه قال اللواء ركن طيار عبدالله الهاشمي رئيس اللجنة العسكرية لمعرض دبي للطيران في حديث خاص لـ "وام " أنه قام على رأس وفد عسكري يمثل وزارة الدفاع وباعتباره رئيس اللجنة العسكرية لمعرض دبي للطيران بجولة في معرض لوبورجيه شملت كثير من الأجنحة لكثير من المجموعات والشركات العالمية العاملة في مجال صناعة الطيران بهدف الترويج لمعرض دبي للطيران الذي يقام في نوفمبر القادم.

وفي رده على سؤال بخصوص نتائج جولة الوفد الإماراتي في المعرض الفرنسي، قال أن معرض دبي للطيران بات اليوم أحد أكبر وأهم معارض الطيران التي تقام في العالم حيث بات الصناع والمهنيون يسارعون باكرا لحجز مساحة لهم فيه. وبخصوص عرض أجنحة إماراتية لطائرات من دون طيار مصنوعة بالكامل في الدولة.. قال اللواء ركن طيار عبد الله الهاشمي إن الصناعة العسكرية المحلية باتت اليوم تحظى باهتمام كثير من الدول على مستوى العالم وتتسابق شركات كثيرة من أجل شرائها او تسويقها. 

وتوجهت أعين زوار معرض لوبورجيه للطيران بشكل خاص نحو جناح مجموعة أدكوم الإماراتية التي عرضت طائرة – يبهون .. اتحاد أربعون – وهي أول طائرة من دون طيار إماراتية الصنع والتصميم بالكامل و سميت بـ" اتحاد أربعون" لتزامن صنعها مع احتفال دولة الإمارات العربية المتحدة منذ ثلاثة أعوام بمرور أربعين عاما على قيام الاتحاد. 

وتتميز الطائرة التي تصنعها المجموعة الإماراتية التي يوجد مقرها في أبوظبي بكونها تستطيع التحليق لأكثر من 100 ساعة وحمل 10 صواريخ جو أرض يصل مداها إلى 60 كيلومترا حيث يتم تزويدها بصواريخ – نمرود 1 – التي يتم إنتاجها من قبل ذات المجموعة. 

كما تتميز طائرة – يبهون – اتحاد أربعون – الإماراتية بقدرتها على تحمل ظروف المناخ الصعبة إضافة إلى اكتشاف أهدافها في الفضاء وتدميرها باستخدام تقنية التتبع الصوري التي تستخدم للمرة الأولى في العالم وهناك 16 نوعا من الطائرة أنتجتها الشركة على مدار السنوات الماضية.

WAM

  نشاط ملحوظ للدول العربية في اليوم الثالث من معرض باريس للطيران

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.