معرض دبي للطيران 2015… أكبر وأفضل وأسرع نمواً من أي وقت مضى

عدد المشاهدات: 329

 تنطلق فعاليات معرض دبي للطيران 2015 بعد شهر من يوم غد في دبي ورلد سنتر، موقع معرض دبي للطيران، وأعلن منظمو المعرض أن حدث العام الحالي[*] الذي يقام في الفترة من 8 – 12 تشرين الثاني/نوفمبر سيشمل منطقة أوسع للعرض ومعروضات جديدة، كما يتوقع المنظمون أن يشهد المعرض أعداداً أكبر من الزوار التجاريين.

وقالت ميشيل فان أكيليجين، المديرة التنفيذية لشركة فيرز اند اكزيبيشنز ايروسبيس، المنظمة لمعرض دبي للطيران:"نتوقع أن  يكون معرض دبي للطيران 2015 أكبر حدث ننظمه على الإطلاق حتى الآن. لقد رأينا مؤشرات النمو في عدد من النواحي بما في ذلك زيادة في عدد الشركات العارضة وكذلك في استثمارات العديد من الشركات التي تعود للمشاركة في الفعاليات".

ومن المتوقع أن تشارك أكثر من 1100 شركة عارضة في معرض دبي للطيران 2015، ابتداءاً بالشركات التي تشارك للمرة الأولى إلى الشركات الكبرى في صناعة الطيران والفضاء، ما يؤكد مكانة المعرض على أنه الموقع المثالي للقيام بالأعمال في هذه الصناعة.

وسيستفيد العرض الثابت للطائرات والاستعراضات الجوية من هذا النمو، حيث من المتوقع على تشارك في العرض الثابت أكثر من 160 طائرة، بما في ذلك الطائرة العسكرية بوينغ P-8، وطائرة G650ER التابعة لقطر اكزاكاتيف وطائرة أيرباص A380 التابعة لطيران الإمارات، بالإضافة إلى طائرات من بيل هليكوبتر وأيرباص . ولأول مرة في معرض دولي للطيران، تشارك طائرات بدون طيار في الاستعراضات الجوية.

وقد أضافت قطاعات جديدة، مثل جناح الطباعة ثلاثية الأبعاد ومشاركة وكالة الإمارات للفضاء ومؤتمرات جديدة، بُعداً جديداً لقيمة المعرض بالنسبة للزوار التجاريين الذين سيحضرون الحدث ومن المتوقع وصول عددهم إلى 65,000 زائراً. بالإضافة إلى ذلك، تساهم الفعاليات التي تعود مرة أخرى للحدث مثل"جناح ومؤتمر الخليج للتدريب" (GATE) و"يوم المستقبل"الذي حقق شعبية كبيرة، في تعزيز جاذبية المعرض لجميع القطاعات في صناعة الطيران والفضاء.

وتأتي الشركات العالمية العارضة التي توسع تواجدها من كافة أرجاء العالم، من الولايات المتحدة الأمريكية إلى  الشركات التي طورت محلياً مثل اي اي ال (AAL)الإماراتية. وهناك شركات تحضر للمرة الأولى من تايوان والمغرب ولاتفيا. ومن المتوقع أن تكون 60 دولة على الأقل ممثلة على قائمة الشركات العارضة، ما يؤكد الجاذبية العالمية للمعرض وأهمية منطقة الشرق الأوسط لصناعة الطيران بشكل عام.

وفي عامه الثامن والعشرين، حقق المعرض الذي يُقام كل عامين نمواً بأكثر من خمسة أضعاف مقارنة بدورته الأولى. وإذا كانت أرقام العام الحالي مؤشراً فعلياً، فإن هذا النمو سيتواصل في المستقبل.

واختتمت فان أكيليجين تصريحها قائلة: "إننا ننفذ خطة نمو لعشر سنوات مع شركائنا، ونبحث حالياً توسيع موقع معرض دبي للطيران في دبي ورلد سنترال ليستوعب الفعاليات المتوقعة في دورة عام 2017 من هذا الحدث العالمي الضخم. إن زيادة مساحة المعرض ستمنحه مجالاً أكبر لمواصلة النمو في المستقبل".

  معرض دبي للطيران ضروري لبناء قاعدة كوادر بشرية ماهرة في صناعة الفضاء
sda-forum

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.