الجيش اللبناني يتسلّم ثلاث مروحيات “هيوي 2” من السلطات الأميركية

عدد المشاهدات: 318

تسلّم الجيش اللبناني ثلاث مروحيات “هيوي 2” (Huey II) مقدمة من السلطات الأميركية، في إطار برنامج المساعدات الأميركية للبنان. هذا وأقيم حفل التسليم في قاعدة بيروت الجوية في 31 آذار/مارس، بحضور مسؤولين وجهات رسمية من الطرفين. وتعتبر تلك  الدفعة الأخيرة من المساعدات العسكرية الأميركية بقيمة 26 مليون دولار لدعم تحديث قدرات الجيش اللبناني للنقل الجوي، ولتحسين قدرته على نقل التعزيزات العسكرية بسرعة وكفاءة لحماية المناطق البعيدة على الحدود من تهديدات المتطرفين.  مع إضافة هذه المروحيات الثلاث إلى أسطوله، يكون الجيش اللبناني قد امتلك تسعة مروحيات هيوي 2 متعددة المهام وفرتها له الولايات المتحدة.  هذا وقد حضر نائب رئيس الأركان للتجهيز في الجيش اللبناني العميد الركن مانويل كرجيان ممثلا قائد الجيش العماد جان قهوجي.

وفي هذا السياق، شدد القائم بالأعمال الاميركية ريتشارد جونز على أن “عملية التسليم اليوم تثبت التزام الولايات المتحدة بدعم الجيش اللبناني ليكون المدافع الوحيد عن أراضيه، وهذا التزام طويل الأمد”، مضيفاً أنه منذ العام 2004، وفرت أميركا أكثر من 1.3 مليار دولار من المساعدات الأمنية للجيش اللبناني، بما في ذلك التدريب والمعدات. وقال: “ليس لدينا أي خطط لإبطاء أو تغيير هذا المستوى من الدعم. في الواقع، سلمت أميركا مؤخرا نظام أسلحة إضافي لأسطول الطائرات اللبناني ذات الأجنحة الثابتة، فضلا عن المزيد من الذخيرة كان الجيش اللبناني قد طلبها”.

في حين أشار ممثل قائد الجيش العماد جان قهوجي أن “الجيش يواجه الإرهاب ببسالة وهو قدّم تضحيات جمّة من أجل أمن لبنان واستقراره”.

تعدّ مروحية “هيوي 2″، طائرة متعددة المهمات مصمّمة لنقل القوات والدعم من إنتاج شركة “بيل للمروحيات” (Bell Helicopters). ويستخدمها الجيش اللبناني لإعادة إمداد قوات الحدود أو لزيادة عديد الجنود في حال وقوع أي حوادث. هذا وكان الجيش اللبناني تسلّم عام 2012 ست مروحيات عسكرية من هذا النوع، كجزء من برنامج المساعدات العسكرية الأميركية، والتي من شأنها زيادة قدرات الدعم الجوي لدى الجيش بشكل كبير لتوفير الدعم الجوي القريب للقوات البرية، قدرات البحث والإنقاذ، وتأمين الحدود بشكل أفضل.

  قائد الجيش اللبناني: لدينا كامل القدرة على مواصلة الحرب ضد الإرهاب

يُشار إلى أن الجيش اللبناني استخدم مروحيات هيوي خلال معارك عدّة، حيث أثبتت فعاليتها على الأرض. وفي مداخلة خاصة للعميد الركن طيار غسان شاهين، قائد القوات الجوية اللبنانية في مؤتمر المنامة للقوات الجوية، قال إنه إثر هجوم قامت به مجموعة من الإرهابيين عام 2000 على دورية للقوات الخاصة في شمال لبنان، كانت مهمة القوات الجوية الأولى القيام بعملية هجوم جوي إلى تلك المنطقة الجبلية، وتم استخدام ست مروحيات Huey استخدمت أيضاً لعمليات الإخلاء الطبي ومهمات الاستطلاع.

وفسّر شاهين أن المروحية استخدمت أيضاً في أحداث نهر البارد عام 2007، والتي كانت الخيار الأنسب للقضاء على الإرهابيين، حيث تمكّنت من تدمير جميع المباني وخاصة الملاجئ التي كانت باستخدام الإرهابيين. فقد أثبتت قدراتها على أرض المعركة، حيث تم استخدامها كطائرة هجومية من خلال تزويدها بقنابل 250 كلغ (خاصة بطائرات Hunter)، وقنابل 400 كلغ (خاصة بطائرات الميراج).

sda-forum

6 Comments on الجيش اللبناني يتسلّم ثلاث مروحيات “هيوي 2” من السلطات الأميركية

  1. الجيش اللبناني بحاجة إلى طائرات إسناد و دعم قريب أكثر من حاجته لطائرات نقل لوجستي !!!
    كان هناك هبة روسية تشمل 10 طائرات su-29 ، و بناء لطلب لبنان استبدلت بطوافات mi-26/35 … ثم توقفت الهبة بطلب لبناني ( !!! ) … مع أن الحاجة الفعليّة هي هنا لمثل تلك الهبة !!!
    لماذا الاستهتار بالجيش اللبناني و التعامل معه كأنه جيش مرتزق ؟! و آخر فصول الإهانة : إيقاف ” الهبة ” السعودية ؟؟!!
    هزلت !!!

  2. يشكر موقع الأمن والدفاع العربي مساهمتك في التعليق الموضوعي. ويقتضي التوضيح التالي:
    1-إن الهبة الروسية المعروضة سابقاً كانت للمقاتلة ميغ29 ولم تكن تجهيزات مطاراتنا وأجهزة الرادار والمراقبة والحماية والرصد والمدارج متوفرة لهكذا نوع من المقاتلات المتطورة أضف الى المدى الجوي الفاعل.
    2-إن ابدال الهبة بطوافات كان موضوع في التداول الإعلامي فقط ولم يسلك طريق الموافقة من المانحين وليس من الجانب اللبناني.
    3-إن الهبة الفورية التي قدمت من السعودية الى لبنان بعد أحداث عرسال في 2 آب 2014 أحيت قدرات الجيش والأمن الداخلي والأمن العام وبفضل هذا المليار دولار تتفوق قواتنا الأمنية على الخلايا الإرهابيةويتجسد الصمود على الجبهات.
    أما اذا اردت البحث عن هبة الثلاثة مليارات التي سحبت ففتش عن المواقف السياسية المسيئة للملكة الواهبة وللإنتماء العربي.

  3. مرحبا لماذا لا يفكر الجيش اللبناني بطائرات هجوم ارضي خفيف مثل الفا جيت او سوخوي 25 او L 159 على الاقل او المصريه k8 فهيه رخيصه ولا تحتاج مطارات كبيرة

  4. شكراً وسام على مساهمتك وهذا دليل اهتمام بالجيش ودوره في صنع الصمود وحماية الحدود
    سوف يحصل الجيش على طائرة السوبر توكانو للقتال القريب. وطلب الطوافة الهيوي كان من ضمن الخطة الطموحة التي وضعت بعد دراسة على اعلى المستويات وكانت تشمل الهبة السعودية الموقوفة الثلاث مليارات.
    أما الطائرة المصرية فهناك اعادة احياء للصناعات العسكرية المصرية لم تصل الى المرحلة الإنتاجية للتصدير. هذا أملنا كلنا كعرب أن نصل الى الإكتفاء الذاتي ومصر هي عريقة في الصناعة العسكرية وهي الدولة العربية الوحيدة التي تمتلك مصانع التعدين وليست في حاجة لإستيراد الفولاذ والمعادن.

  5. مرحبا، اولا تهانينا على هذا الموقع الممتاز. ما هي الافادة من الهيوي ٢ اذا لم تكن مسلحة فهي ليست اكثر من مروحية نقل من الفئة الصغيرة ولماذا لا يطلب الجيش مروحيات هجومية؟

  6. أهلاً شربل وشكراً لزيارتك موقعنا.

    في ما يخص مروحيات هيوي التي تسلّمها الجيش اللبناني مؤخراً، صحيح أنها غير مسلّحة ولكن، بعد تجربة القوات الجوية اللبنانية في مكافحة الإرهاب خلال عمليات عدّة، عمد الجيش إلى طرق موفّقة لتسليح طوافاته. فمثلاً، خلال عملية نهر البارد (عام 2007)، تم استخدام مروحية Huey كطائرة هجومية تم تزويدها بقنابل 250 كلغ (خاصة بطائرات Hunter) وقنابل 400 كلغ (خاصة بطائرات الميراج).
    هذا مثال بسيط عن قدرة الجيش اللبناني في تسيير الأمور الآنية لمحاربة الإرهاب.

    أما في ما يتعلّق بحصول لبنان على مروحيات هجومية، كان قائد الجيش العماد قهوجي صرّح مؤخراً أن الجيش سيحصل على طائرات مراقبة متقدمة مزوّدة بأحدث التكنولوجيا، كما لا زال الجيش اللبناني ينتظر استلام طائرات سوبر توكانو الأميركية.

    هذا ويمكنك الاطلاع على تفاصيل تجربة القوات الجوية اللبنانبة في مكافحة الإرهاب بكافة تفاصيلها وكيفية استخدام المروحيات وتحويلها إلى النسخة الهجومية على الرابط التالي:
    http://sdarabia.com/?p=29619

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.