أستراليا تحصل على قنابل أميركية موجهة بدقة

عدد المشاهدات: 567

الأمن والدفاع العربي

أبلغت وكالة التعاون الدفاعي الأمني الأميركي الكونغرس في 6 نيسان/أبريل الجاري عن موافقة وزارة الخارجية الأميركية على احتمال توقيع صفقة مع أستراليا، بموجب صفقات المبيعات العسكرية الأجنبية (FMS)، لتزويدها بقنابل موجهة بدقة صغيرة القطر من نوع GBU-39 بالإضافة إلى خدمات الدعم اللوجستي والتدريب والمعدات ذات الصلة. وتقدر قيمة الصفقة بمبلغ 386 مليون دولار.

هذا وكانت الحكومة الأسترالية طلبت ما يصل إلى 2950 قنبلة من نوع GBU-39/B، بالإضافة إلى ما يصل إلى 50 مركبة اختبار موجهة (GTV). ويشمل العقد أيضاً، الحاويات الخاصة بالقنابل، أنظمة دعم الأسلحة، عمليات مسح المواقع، قطع الغيار، خدمات الإصلاح، معدات الدعم ومعدات التدريب، أعمال التوثيق التقنية، تدريب الكوادر البشرية وخدمات الدعم اللوجستي.

يُشار إلى أن تلك الصفقة تدعم وتتكامل مع عقد تزويد سلاح الجو الأسترالي بمقاتلات أف-35 (F-35) الجاري العمل عليه حالياً، وفقاً لوكالة التعاون الدفاعي الأميركي. هذا وتعتبر أستراليا حليفاً مهماً للولايات المتحدة في غرب المحيط الهادئ.

تعتبر GBU-39 قنابل موجهة بدقة تزن 110 كلغ، تهدف إلى توفير الطائرات بقدرات أوسع على حمل عدد أكبر من القنابل الدقيقة. هذا وتستخدم تلك القنابل بشكل واسع من قبل سلاح الجو الأميركي، الاسرائيلي والإيطالي، كما استعملت في الحرب في أفغانستان، حرب العراق، الحرب على غزة وعمليات التدخل العسكري ضد تنظيم الدولة الإسلامية. أما شركة بوينغ للدفاع (Boeing Defense) فهي الشركة المنتجة لتلك القنابل، وهي صنّعت أكثر من 17.000 وحدة منها.

  الولايات المتحدة تختبر سلاح ليزر على طائرات أسرع من الصوت

segma

Be the first to comment

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.