الأبرز

يورونوفال ينطلق في حلته الثانية والعشرين إلى عالم البحريات المستقبلي

sda-forum

عدد المشاهدات: 401

فريق التحرير

يفتح معرض "يورونافال " Euronaval 2010 أبوابه في 25 تشرين الأول/ أكتوبر، وحتى 29 منه، في دورته الثانية والعشرين في معرض[*] لو بورجيه في العاصمة الفرنسية باريس، برعاية وزارة الدفاع الفرنسية والأمانة العامة للبحرية الفرنسية.

ويعتبر المعرض – الذي يقام كل سنتين- لقاء عالميا للمجتمع البحري العسكري، إذ سيشمل كل ما يختص بالأعمال والصفقات التقليدية للقوات البحرية، كما سيتضمن جميع جوانب النشاطات الدولية البحرية كالسلامة البحرية والأمن البحري، وصولا إلى المحافظة على سلامة البيئة البحرية والنقل.

ويقدم "يورونافال "2010 لرواده والمشاركين فيه فرصة فريدة للتواصل، ضمن معرض ومؤتمرات موجهة للاختصاصيين وصناع القرار والمشترين من جميع أنحاء العالم، والساعين لمعرفة الاتجاهات المستقبلية وسبر أغوارها.

وحيث أن النسخ السابقة للمعرض قد غطت مواضيع متشعبة من السيادة البحرية إلى نشاطات الدول في البحر، والسلامة والأمن البحريين والمتضمنين أعمال الشرطة البحرية (خفر السواحل)، والمراقبة البحرية والساحلية، فسيركز المعرض الحالي إلى ذلك، على البيئات البحرية، وتأثير النشاطات القائمة عليها.

وقد شارك في النسخة السابقة للمعرض، عام 2008، 379 عارضا من 37 دولة، وزوار اختصاصيون من 100 دولة، و34 ألف زائر، و80 وفدا رسميا من 62 دولة، بالإضافة 1200 اجتماع عمل ثنائي، وأكثر من 400 إعلامي.

أما في العام الحالي (2010)، فيتوقع مشاركة أكثر من 405 عارضين من 37 دولة، نصفهم من خارج فرنسا، كما يتوقع قدوم 35 ألف زائر من أكثر من 100 دولة، إلى جانب 80 وفدا رسميا يتضمنون ممثلين حكوميين ووزراء ورؤساء أركان ومدراء وكالات التسليح الوطنية.

وقد لوحظ توسيع بعض البلاد لمشاركتها كالولايات المتحدة وروسيا وألمانيا وإيطاليا وإسرائيل، فيما ستشارك نيوزيلندا كدولة عارضة للمرة الأولى.

ودُعيت 91 دولة ومنظمة تمثل 265 ضيفا: 12 دولة من الشرق الأوسط والأدنى، و24 دولة من أوروبا، و22 دولة من أفريقيا، و20 دولة من شرق ووسط آسيا، و11 دولة من القارة الأميركية.

  جان ماري كارنيه: جديد يورونافال 2014 جناح خاص بدولة الإمارات

وقد أثبت المعرض موقعه، مؤخرا، كحدث رائد في مجال المركبات البحرية غير المأهولة، وتطبيقات الأقمار الاصطناعية في مجالات الاتصالات والإبحار وفق حالات الطقس، والدفاع والأمن.

 

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.