بي إيه إي سيستمز تعلن بدء مشاورات إلغاء 1400 وظيفة في بريطانيا

عدد المشاهدات: 247

أعلنت شركة الأسلحة البريطانية العملاقة "بي ايه إي سيستمز" أنها تخطط لإلغاء 1400 وظيفة، وعزت ذلك إلى التخفيضات[*] التي أدخلتها الحكومة الائتلافية على ميزانية الدفاع.

وذكرت الشركة، في بيان صادر عنها في 9 كانون الأول/ ديسمبر، أنها بدأت مشاورات بشأن الوظائف التي قررت الاستغناء عنها في ستة مواقع في المملكة المتحدة وقاعدتين تابعتين لسلاح الجو الملكي البريطاني، على ضوء المضاعفات المترتبة على مراجعة استراتيجية الأمن والدفاع التي اعتمدتها الحكومة، وتأثير إلغاء برامج مقاتلات "هاريير" وطائرات الاستطلاع "نمرود" بموجبها.

وقال المدير الاداري في شركة "بي إيه إي"، كيفن تايلور، إن "إعلان اليوم يهدف إلى ضمان استمرار قدرتنا على المنافسة ومتابعة عدد من الفرص لمنتجاتنا وخدماتنا في المملكة المتحدة وعلى الساحة الدولية".

وكانت "بي ايه إي" أعلنت الشهر الماضي (تشرين الثاني/ نوفمبر)، الاستغناء عن 365 وظيفة في أحواض بناء السفن التابعة لها في اسكتلندا، والتي يعمل فيها نحو 4000 موظف وتقوم حالياً ببناء مدمرات للبحرية الملكية البريطانية.

وجاءت الخطوة بعد تهديد "بي ايه إي" بإغلاق ثلاثة أحواض لبناء السفن في المملكة المتحدة، وصرف 5000 موظف عن العمل، إذا ما مضت الحكومة البريطانية قدماً في تنفيذ خطط لإلغاء عقود بناء حاملتي طائرات جديدتين.

وقالت تقارير صحافية إن "بي ايه إي" وجّهت رسالة بهذا الخصوص إلى رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون حذّرت فيها من أن إلغاء عقود بناء حاملتي الطائرت سيؤدي إلى إغلاق جميع أحواض السفن التابعة للشركة بحلول العام 2012، وإلغاء 5000 وظيفة.

إضافة إلى ذلك، فإن فرع الشركة في السعودية بدأ مشاورات لإلغاء 90 وظيفة من أعماله في بريطانيا، وذلك تماشياً مع تعزيز الصبغة السعودية والقدرات التصنيعية لذلك الفرع.

UPI – SDA
 

segma

Be the first to comment

اترك رد

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.