كوريا الجنوبية تدعو إلى الاسراع بنشر منظومة “ثاد” الأميركية

الدرع الصاروخي الأميركي ثاد
الدرع الصاروخي الأميركي ثاد

عدد المشاهدات: 650

حذر رئيس كوريا الجنوبية بالوكالة هوانغ كيو-اهن من ان بيونغ يانغ تعمل على تسريع قدراتها النووية والصاروخية بشكل “غير مسبوق”، داعيا إلى الاسراع بنشر الدرع الاميركي المضاد للصواريخ رغم اعتراضات بكين، في 23 كانون الثاني/ يناير.

وبحسب فرانس برس، اتفقت واشنطن وسيول في 2016 على نشر المنظومة الاميركية المتطورة المضادة للصواريخ “ثاد” في كوريا الجنوبية بعد قيام بيونغ يانغ بعدة تجارب نووية وصاروخية.

واثار الاتفاق اعتراضات قوية من الصين التي تخشى ان يؤثر ذلك على قدراتها الصاروخية.

وأشار هوانغ في تصريحات للصحافيين الاثنين إلى ان كوريا الشمالية أجرت تجربتين نوويتين واطلقت عدة صواريخ بالستية العام الماضي، بمعدل مرتين شهريا.

وحذر رئيس الوزراء الذي يتولى الرئاسة بالوكالة منذ اقالة بارك غوين-هيي من ان “قدرات (كوريا الشمالية) النووية والصاروخية تتطور بسرعة غير مسبوقة” معتبرا ذلك “تهديدا حقيقيا وواضحا”.

واضاف ان نشرا “سريعا” لمنظومة “ثاد” التي تعد إحدى اقوى الدروع المضادة للصواريخ في العالم “أمر ضروري لحماية امننا وسلامة شعبنا”.

الا ان الاصوات المناهضة لنشر “ثاد” تتعالى داخل كوريا الجنوبية وسط توعد بعض مرشحي المعارضة بالغاء الاتفاقية مع واشنطن في حال فوزهم بالانتخابات الرئاسية التي ستجري هذا العام.

ومن ناحيتها، اتخذت الصين التي تعتبر ان الدرع سيهدد امنها ويزيد من مخاطر اندلاع نزاع في المنطقة، مجموعة من التدابير التي تعتبرها سيول بمثابة عقوبات.

وفرضت بكين حظرا على مشاركة نجوم غناء كوريين جنوبيين ومشاهير آخرين في برامج التلفزيون الصيني او في عروض تقام في البلاد.

كما رفضت الصين ايضا الموافقة على رحلات تشارتر بين البلدين.

وتطرق هوانغ إلى الخطوات التي اتخذتها بكين قائلا ان “هناك عدة مخاوف بشان الانتقام اقتصاديا ردا على ثاد، لكن العلاقة بين كوريا الجنوبية والصين ليست وليدة سنة او سنتين”.

sda-forum

Be the first to comment

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.