ألمانيا تمضي قدما في منظومة جديدة قصيرة المدى للدفاع الجوي

منظومة دفاع جوي
منظومة دفاع جوي

عدد المشاهدات: 1300

قرر الجيش الألماني إستبدال أنظمته العتيقة القصيرة المدى للدفاع الجوي والمساعدة في سد فجوة أثارت مخاوف بين أعضاء حلف شمال الأطلسي في أعقاب ضم روسيا لشبه جزيرة القرم الأوكرانية، بحسب ما قال متحدث باسم وزارة الدفاع في 2 شباط/ فبراير.

وبحسب رويترز، حدد مسؤولون عسكريون أميركيون وألمان في 2016 فجوة متنامية في أسلحة الدفاع الجوي القصيرة المدى في أوروبا بما في ذلك القدرة على التصدي لسرب من طائرات بدون طيار.

وقال المتحدث الألماني “اتُخذ القرار ببدء عملية سد الفجوة التي ستحدث عندما تخرج قدرات الدفاع الجوي القصيرة المدى الحالية من الخدمة.”

وأبلغ مصدر على دراية بالخطط رويترز في كانون الثاني/ يناير أن مثل هذا القرار سيمهد الطريق لبرنامج مشتريات بقيمة 460 مليون يورو حتى منتصف العقد القادم مع إنفاق اضافي محتمل بقيمة ملياري يورو في مرحلة لاحقة.

وتحت ضغط من الرئيس الأميركي الجديد دونالد ترامب لزيادة الإنفاق العسكري حددت ألمانيا أيضا الدفاع الصاروخي كأولوية في “كتاب أبيض” لعام 2016 وتعمل مع هولندا لتحسين تنسيق الدفاعات الجوية والصاروخية لحلف الأطلسي.

ودفع ضم روسيا لشبه جزيرة القرم في 2014 ودعمها لانفصاليين في شرق أوكرانيا أعضاء حلف الأطلسي إلى دراسة تعزيز دفاعات أوروبا رغم أن ترامب أشار إلى أنه الآن يريد تحسين العلاقات مع موسكو.

  وصول عتاد عسكري أميركي لتدريبات لحلف الأطلسي في شرق أوروبا

sda-forum

Be the first to comment

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.