مجلة فرنسية: الموساد عرقل برنامج إيران النووي بمساعدة مخابرات أميركا وبريطانيا

عدد المشاهدات: 335

أوردت مجلة "لا كانير إنشانيه" الفرنسية الأسبوعية نقلاً عن مصادر استخبارية فرنسية أن أجهزة المخابرات الأميركية والبريطانية تتعاون مع جهاز "الموساد" الإسرائيلي في عملية تستهدف تعطيل البرنامج النووي الإيراني، مقابل تخلي إسرائيل عن فكرة مهاجمة إيران عسكرياً.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية، في 30 كانون الأول/ ديسمبر، نقلا عن المجلة الفرنسية، أن مصادرها عزت إلى جهاز "الموساد" والمخابرات الأميركية والبريطانية سلسلة العمليات التي تعرضت لها إيران خلال العام الحالي (2010).

ومن أبرز تلك العمليات اختراق أجهزة الحواسيب في المفاعلات النووية الإيرانية بواسطة فيروس "ستاكسنت"، والتفجيرات التي وقعت في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، في مصنع لتجميع صواريخ "شهاب 3" الإيرانية في جبال الزغروس، ما أدى إلى مقتل 18 فنياً، بالإضافة إلى 5 عمليات لاغتيال علماء نوويين إيرانيين.

وأكدت المجلة أن أجهزة المخابرات المذكورة تخطط لمزيد من العمليات المشتركة الهادفة إلى ردع إيران وثنيها عن استكمال برنامجها النووي.
 

segma

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.