إيران تختبر صاروخا بحريا بنجاح

segma
صاروخا "هرمز 1" و "هرمز 2"
صاروخا "هرمز 1" و "هرمز 2"

عدد المشاهدات: 735

أجرى الحرس الثوري اختبارا ناجحا على صاروخ بحري في خطوة يرجح أن تزيد قلق واشنطن التي تنشر سفنها قرب المياه الإقليمية الإيرانية، بحسب ما ذكرت وكالة تسنيم شبه الرسمية الإيرانية للأنباء في 9 آذار/ مارس.

وقالت تسنيم إن الصاروخ الإيراني الصنع “هرمز 2” قادر على تدمير أهداف متحركة في عرض البحر على بعد يصل إلى 300 كيلومتر. وأضافت الوكالة أن الصاروخ صنع في إيران. ونقلت تسنيم عن عامر علي حاجي زاده قائد القوات الجوية في الحرس الثوري “دمر الصاروخ البالستي البحري “هرمز 2″ هذا الأسبوع بنجاح هدفا كان على بعد 250 كيلومترا.”

ويعد الاختبار الصاروخي أحدث حلقات التنافس بين إيران والولايات المتحدة داخل وحول مضيق هرمز الذي يشكل مدخل الخليج. ويمر 20 في المئة من نفط العالم عبر هذا الممر المائي الذي يقل عرض أضيق نقطة فيه عن 40 كيلومترا. وفي الآونة الأخيرة اقتربت زوارق إيرانية سريعة لمسافة 550 مترا من السفينة الأمريكية، إنفينسابل، مما أجبرها على تغيير اتجاهها.

وقال قائد في الحرس الثوري لوسائل الإعلام الإيرانية في 8 آذار/ مارس إن السفينة الأميركية هي المخطئة محذرا الولايات المتحدة من “عواقب لا رجعة عنها لمثل هذه الأعمال غير الاحترافية.”

وفي كانون الثاني/ يناير أطلقت مدمرة أميركية أربع طلقات تحذيرية على زوارق إيرانية سريعة على مقربة من المضيق بعد اقترابها بسرعة كبيرة من المدمرة وتجاهلها طلبات متكررة بإبطاء سرعتها.

  إيران نحو تعزيز قوتها العسكرية

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.