اسرائيل: احتمال التعاقد على نسخ متطورة من مقاتلات أف-15 ومروحيات النقل العسكري

مروحية CH-53K
مروحية CH-53K

من المُرجّح أن تشتري اسرائيل سرباً من مقاتلات “أف-15” (F-15) المطورة من شركة “بوينغ” الأميركية، وكذلك عليها أن تختار بين الحصول على مروحيات CH-53K للنقل الثقيل المصنعة من قبل شركة “سيكورسكي” التابعة لشركة “لوكهيد مارتن” أو مروحيات CH-47 شينوك للنقل الثقيل والمصنعة من قبل شركة بوينغ.

يقوم الجيش الإسرائيلي بالتجهيز لعقدين كبيرين مع الولايات المتحدة، سيتضمنان الحصول على طائرات مصممة خصيصاً لتجديد أسطوله من الطائرات المقاتلة والمروحيات الناقلة. لقد تم اتخاذ القرار لشراء سربين لصالح القوات الجوية، وذلك عقب إنشاء أول سرب لمقاتلات F-35I Adir الشبحية من الجيل الخامس، والتي استلمت القوات الجوية الإسرائيلية أول مقاتلتين منها في كانون الأول/ديسمبر 2016.

سيأتي تمويل هذه الصفقات من المعونة العسكرية السنوية الأميركية البالغة حالياً 3.3 مليار دولار، والتي سترتفع الى 3.8 مليار دولار سنوياً اعتباراً من تشرين الأول/أكتوبر 2018.

هذا وكان وزير الدفاع الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان التقى في 8 آذار/مارس نائب الرئيس الأميركي مايك بينس ووزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس. كما التقى وزير الخارجية ريكس تيليرسون، ولا يمكن أبداً استبعاد طرح موضوع تعاقدات القوات الجوية الإسرائيلية الجديدة خلال هذه الاجتماعات.

ولفترة طويلة من الزمن، رغبت القوات الجوية الإسرائيلية في استبدال مقاتلاتها طراز F-15 بنسخ أحدث وأكثر تقدماً مزودة برادارات مصفوفة المسح الإلكتروني النشط AESA. هذه المقاتلات لا تملك خاصية الشبحية ولكنها تملك ميزة حمل أكبر كمية من الذخائر، ولديها قدرات هجومية متقدمة، وإمكانية قيادتها من قبل طيارين اثنين، مما يعطي الأفضلية خلال تنفيذ المهام المعقدة التي تتطلب تركيزاً عالياً من الطيار. بخلاف أن المقاتلات ذات المحركين تملك ميزة الاستمرارية والبقائية في حال تعطل إحدى محركيها عن العمل.

مقاتلات F-15 الجديدة ثمنها لا يقل عن 100 مليون دولار، وستكون أكثر تطوراً من تلك التي حصلت عليها المملكة العربية السعودية مؤخراً (F-15SA) والتي ستحصل عليها قطر مسقبلاً (F-15QA). وأصرت إسرائيل على أن تقوم الولايات المتحدة بتعطيل صفقة حصول قطر على مقاتلات F-15 الحديثة، إلى أن يتسنى لها إصلاح واستعادة تفوقها الجوي على كامل القوات الجوية في الشرق الأوسط، ولكن الرئيس السابق اوباما لم يتفق مع هذا الأمر، قائلاً إن قطر شعرت بتهديد إيران، ووافق على الصفقة القطرية لشراء 72 مقاتلة قبل أن يغادر مكتبه بعد انتهاء فترة رئاسته.

منذ بداية طيرانها، خضعت مقاتلات F-15 للتطويرات والتعديلات. وأصبحت مصنفة الآن كقاذفة مقاتلة استراتيجية في أحدث نسخها (F-15E Advanced Strike Eagle).

وأوضح ضابط كبير سابق بالقوات الجوية الإسرائيلية، بأن تقييم سلاح الطيران الإسرائيلي للنسخة الجديدة من مقاتلات F-15 مبني على عقيدة أنه لا يمكن الاعتماد على نوع واحد من الطائرات المقاتلة.

بعد الإجتماع الأخير لمجلس الأمن المصغر لرئيس الوزاراء الإسرائيلي، تمت الموافقة على استبدال سربين مقاتلين، وسيتم اتخاذ القرار باستبدالهم أما بمقاتلات F-35 أو مقاتلات F-15.

وجاء ذلك بعد صدور الموافقة أيضاً على التعاقد على 17 مقاتلة F-35 إضافية سترفع حجم أسطول القوات الجوية الإسرائيلية مستقبلاً إلى 50 مقاتلة من هذا النوع. أما الاستبدال المستقبلي للسربين المقاتلين من مقاتلات F-15 المتقادمة فسيتم حسمه بعد عرض كافة التفاصيل والإمكانيات للأف-15 الجديدة وليس فقط الأف-35.

هذا وقدمت وزارة الدفاع الإسرائيلية طلباً لدى وزارة الدفاع الأميركية للحصول على معلومات عن مروحيات النقل العسكري. وسيتم الحصول على المعلومات خلال صيف العام الجاري، متضمنة تفاصيل عن أداء وصلاحية وخطوط إنتاج المروحيات، بالإضافة إلى امكانية تنصيب أنظمة اسرائيلية عليها. سيتم معالجة وتحليل المعلومات المنتظرة طبقاً لاحتياجات القوات الجوية الإسرائيلية لعام 2018، وسيتم عندئذ تقديم أول عرض مالي.

مروحيات اليسعور CH-35 Yassour الإسرائيلية ستحتفل بمرور 50 عاماً على وجودها في الخدمة بحلول 2022، وتضمن محتوى طلب المعلومات المقدم من وزارة الدفاع الإسرائيلية، الإسراع في البحث عن بديل مستقبلي لهذه المروحيات. وقام سلاح مشاة البحرية الأميركي مؤخراً بشراء 200 مروحية CH-53K King Stallion الأحدث على الإطلاق. هذه المروحيات التي تعدّ قيد التطوير حالياً، سوف تدخل الخدمة العملياتية خلال العام القادم.

مروحية نقل عسكري أخرى، تفكر فيها وزارة الدفاع الإسرائيلية، وهي المروحية CH-47 Chinook. الاختلاف في السعر بين مروحية لوكهيد مارتن (CH-53K) ومروحية بوينغ (CH-47) يصل إلى الثلث لصالح بوينغ، ويعتمد السعر النهائي على حجم طلبيات الجيوش الأجنبية لها.

في الوقت نفسه، من الواضح أن مصير هذه الصفقات سيتم حسمه من خلال الإدارة الأميركية، بقيادة البيت الأبيض برئاسة الرئيس دونالد ترامب، والبنتاغون، والذين سيسعون للتأثير على حجم وسعر هذه الصفقات.

المصدر: Thunderbolt من بوابة الدفاع المصرية

sda-forum
About شيرين مشنتف 2332 Articles
بدأت العمل في موقع/مجلة الأمن والدفاع العربي عام 2013 بصفتها محرّرة، وهي تشغل اليوم منصب مساعدة رئيس التحرير. نالت في العام نفسه على إجازة في مجال الصحافة المكتوبة والمرئية/المسموعة، بالإضافة إلى درجة ماجيستير 1 في عام 2014، من الجامعة اللبنانية-كلية الإعلام والتوثيق 2. انتخبت عام 2011 رئيسة لنادي "نهار الشباب" في الجامعة، حيث استمرّت فعاليات نشاطاتها عاماً واحداً. هذا وتم اختيارها لتكون المسؤولة الإعلامية الرئيسة لمعرض ومؤتمر الأمن في الشرق الأوسط "سميس 2015".

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.