أوكرانيا وتركيا للتعاون في مجال صناعة الطائرات

طائرة أنتونوف AN-132 الأوكرانية
طائرة أنتونوف AN-132 الأوكرانية

عدد المشاهدات: 177

أعلن رئيس الوزراء الأوكراني فلاديمير غرويسمان، استعداد بلاده للتعاون مع تركيا في مجال تصنيع الطائرات، في 14 آذار/ مارس. وجاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع نظيره التركي بن علي يلدريم، عقب اجتماع ثنائي وآخر بين وفدي البلدين، في قصر جانقايا بالعاصمة أنقرة.

وبحسب وكالة أنباء الأناضول، قال غرويسمان، إن “البلدين لديهما إمكانات في مجال الصناعات الدفاعية، وقد تم خلال الاجتماع مناقشة التعاون المشترك في مجال صناعة الطائرات”.

وأضاف أن “تركيا وأوكرانيا تملكان في هذا الصدد بنية تحتية تكنولوجية كبيرة، وقادرتان على التعاون في تصنيع الطائرات، إذا وحّدتا الجهود في هذا الخصوص، وسيكون مشروعا تنافسيا بالغا في الأهمية، حيث سيلقى طلبا على المستوى العالمي في مجال الطيران”.

وشدد غرويسمان، على أن “البلدين بحثا خلال الاجتماع مجالات التعاون المشتركة”، قائلا: “نؤمن بأننا قادرين على التعاون في جميع المجالات بدءا من تكنولوجيا الفضاء وانتهاءً بقطاع الطيران وجميع الموارد الطبيعية الأوكرانية”.

وتابع: “بالفعل هناك إمكانات كبيرة فيما يخص التعاون المشترك، ونرى بأنه لدينا إمكانات كبيرة أيضا في مجالي الزراعة والبنى التحتية”. وأكد غرويسمان، على أن “المبادئ المشتركة للبلدين تشكل قاعدة لتطوير تعاون مشترك بينهما”. وشكر رئيس الوزراء الأوكراني، تركيا حكومة وشعبا، متمنيا لنظيره التركي “النجاح والانتصار”.

وأوضح أن “الزيارة التي أجراها لأنقرة، تأتي في الذكرى الـ25 لتأسيس العلاقات الدبلوماسية بين تركيا وأوكرانيا، وستعطي منحى لعلاقات البلدين المستقبلية، والتعاون الودي بينهما”. ولفت غرويسمان، إلى أن “الاتفاقية المتعلقة بالسياحة والتي تتيح لمواطني البلدين إجراء زيارات متبادلة عبر بطاقاتهم الشخصية، ستسهل الزيارات المتبادلة لمواطني البلدين، وستقود البلدين إلى علاقات تعاون وطيدة أكثر”.

وقال في هذا الصدد، إن “إتاحة الفرصة أمام المواطنين الأوكرانيين لزيارة تركيا عبر هوياتهم الشخصية خطوة في غاية الأهمية، ونعلم بأن ذلك سيزيد من الزيارات المتبادلة بين الطرفين”.

  هل ستكون قاعدة انجرليك سبب توتر جديد بين انقرة وواشنطن بعد الانقلاب؟

وأشار غرويسمان، إلى أن “تركيا يزورها سنويا حوالي مليون مواطن أوكراني”، متوقعا بأن تؤدي الاتفاقية المذكورة إلى “زيادة عدد الرحلات الجوية بين البلدين”. وثمن الاتفاقية التي وقعها البلدان في مجالي التعليم والعلوم، متوقعا بأن تؤدي إلى “منصات مثمرة نحو المستقبل”.

ونوّه غرويسمان، بأن “البلدين بإمكانهما رفع 3 مليارات و140 مليون دولار من الحجم التجاري المتبادل في 2016، إلى 20 مليار دولار التي يهدف الطرفان لتحقيقها بكل سهولة”. وذكر أن “البلدين سيركزان خلال العام الحالي، على توقيع اتفاقية التجارة الحرة، وحماية الاستثمارات المتبادلة، وتجنب الازدواج الضريبي فيما بينهما”.

يشار إلى أنه على هامش الزيارة، التي تستمر لمدة يومين، يشارك غرويسمان بمنتدى الأعمال التركي الأوكراني. وفي 16 آذار/ مارس 2014، ضمت روسيا شبه جزيرة القرم إلى أراضيها بعد أن كانت تابعة لأوكرانيا، عقب استفتاء من جانب واحد جرى في شبه الجزيرة، الأمر الذي رفضته أوكرانيا ودول غربية أخرى.

segma

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.