الأبرز

الجيش السوري يعلن إسقاط طائرة اسرائيلية بعد غارة على موقع عسكري قرب تدمر

مقاتلة إسرائيلية من نوع أف-16
مقاتلة إسرائيلية من نوع أف-16

عدد المشاهدات: 75

أعلن الجيش السوري في 17 آذار/مارس الجاري أنه أسقط فجراً طائرة حربية اسرائيلية وأصاب أخرى بعد غارة استهدفت موقعاً عسكرياً على طريق تدمر في وسط سوريا، وفق بيان نقلته وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا).

وجاء في بيان الجيش السوري “أقدمت أربع طائرات للعدو الاسرائيلي عند الساعة 2,40 فجر اليوم على اختراق مجالنا الجوي فى منطقة البريج عبر الأراضي اللبنانية واستهدفت أحد المواقع العسكرية على اتجاه تدمر فى ريف حمص الشرقي”.

وأضاف “تصدت لها وسائط دفاعنا الجوي وأسقطت طائرة داخل الأراضي المحتلة وأصابت أخرى وأجبرت الباقي على الفرار”.

والحادث هو الأكثر خطورة بين الطرفين اللذين لا يزالان رسمياً في حالة حرب، منذ بدء النزاع في سوريا في آذار/مارس العام 2011.

وكان الجيش الإسرائيلي أعلن أن مقاتلاته الجوية قصفت أهدافاً عدة في سوريا وأنه اعترض صاروخاً أطلق من سوريا رداً على الغارة.

وأكد الجيش الإسرائيلي أن أياً من الصواريخ التي أطلقت من سوريا لم يبلغ هدفه.

واستعاد الجيش السوري في بداية شهر اذار/مارس بغطاء جوي روسي ومشاركة مستشارين روس مدينة تدمر في محافظة حمص بعد طرد جهاديي تنظيم الدولة الاسلامية منها.

واعتبر الجيش السوري أن “هذا الاعتداء السافر يأتي إمعاناً من العدو الصهيوني فى دعم عصابات داعش الإرهابية ومحاولة يائسة لرفع معنوياتها المنهارة والتشويش على انتصارات الجيش العربي السوري في مواجهة التنظيمات الإرهابية”.

وأكد عزمه “التصدي أي محاولة للعدوان الصهيوني على أي جزء من أراضي الجمهورية العربية السورية وسيتم الرد عليها مباشرة بكل الوسائط الممكنة”.

ومنذ العام 2013 وجهت اسرائيل ضربات عدة في سوريا طاولت أهدافاً سورية أو أخرى لحزب الله اللبناني الذي يقاتل إلى جانب الجيش السوري.

وفي كانون الثاني/يناير اتهمت دمشق إسرائيل بقصف قاعدة المزة العسكرية قرب دمشق.

  مناورات جوية عسكرية في اليونان بمشاركة إسرائيل والإمارات

كما استهدفت اسرائيل مراراً مواقع سورية في هضبة الجولان السورية المحتلة.

منذ حرب حزيران/يونيو 1967، تحتل اسرائيل حوالى 1200 كلم مربع من هضبة الجولان السورية واعلنت ضمها في 1981 من دون ان يعترف المجتمع الدولي بذلك. ولا تزال حوالى 510 كيلومترات مربعة تحت السيادة السورية.

segma

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.