كوريا الجنوبية تسعى إلى تصدير مدفع الهاوتزر K9 Thunder إلى مصر

مدفع الهاوتزر K9 Thunder
مدفع الهاوتزر K9 Thunder

عدد المشاهدات: 429

ذكرت مصادر كورية جنوبية، أن شركة Hanwha Techwin (المعروفة سابقاً بـSamsung Techwin)، المُصنعة لمدفع الهاوتزر المُجنزر ذاتي الحركة “كيه 9 الرعد” (K9 Thunder)، تقوم بترويج وتعزيز صادرات المدفع لكل من مصر وأستراليا، وذلك بعد نجاحها في الفوز بعقود تصدير جديدة لكل من الهند، فنلدنا وإستونيا، في الآونة الأخيرة.

وبحسب بوابة الدفاع المصرية، كانت المصادر الكورية ذكرت في حزيران/يونيو 2016 الماضي أن هناك عقوداً مُحتملة لتصدير المدفع لكل من مصر وفنلندا والنرويج والدانمارك.

ويبدو أن الإعلان عن التعاقد على المدفع الكوري الجنوبي قد أصبح وشيكاً، خاصة وأن مصر كانت تخطط للحصول على الـK9 Thunder منذ عام 2010 في أعقاب توقيع مذكرة التفاهم للتعاون العسكري مع كوريا الجنوبية والتي وقعها وزير الإنتاج الحربي آنذاك الدكتور سيد مشعل في 18 كانون الأول/ديسمبر 2009، والتي اشتملت على إمكانية تصدير هذا المدفع لمصر وإنتاجه محلياً؛ حيث يُخطط الجيش المصري لتزويد قواته بنوع حديث ومتطور من المدفعية ذاتية الحركة كبديل للمدفع الأميركي M109 العامل لديه حالياً. ولكن تعطّلت الصفقة شأنها شأن العديد من الصفقات الأخرى نتيجة عدم استقرار الوضع السياسي في مصر بعد 25 كانون الثاني/يناير 2011 وحتى فترة قريبة.

الرعد K9 Thunder هو مدفع هاوتزر عيار 155 مم ذاتي الحركة مُجنزر Tracked Self-Propelled Howitzer تم تطويره كبديل للمدفع K55 الذي كان يُعدّ النسخة الكورية الجنوبية من المدفع الأميركي M109A2. في نهاية الثمانينيات وتحديداً عام 1989، بدأ برنامج تطوير مدفع الرعد لدى الجيش الكوري الجنوبي لتحقيق متطلباته التشغيلية لمدفع جديد متطور للقرن الحادي والعشرين.

تضمنت هذه المتطلبات مُعدل نيراني أعلى، ومدى اكبر، ودقة أفضل، وحركية أسرع للدخول والخروج من مناطق العمليات، وخاصة مع طبيعة تضاريس شبه الجزيرة الكورية الجبلية في غالبها. وظهرت اول النماذج التجريبية عام 1994 وتم اختبارها حتى عام 1996. وفي عام 1998 تم توقيع أول عقد لصالح الجيش الكوري الجنوبي، وفي عام 1999 دخلت أول دفعة من المدفع للخدمة الرسمية.

segma

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.