تركيا تنتج مقاتلات TF-X محليا بالتعاون مع بريطانيا

sda-forum
توقيع اتفاقيتين للتعاون بين تركيا وبريطانيا
توقيع اتفاقيتان للتعاون بين تركيا وبريطانيا

عدد المشاهدات: 1247

أقيم في إسطنبول مراسم توقيع اتفاقية “تبادل الرسائل بين حكومتي تركيا والمملكة المتحدة”، واتفاقية تطوير مشروع مقاتلات “TF-X”، التي تعتزم تركيا تصنيعها، في 11 أيار/ مايو. وشارك في مراسم التوقيع رئيس مستشارية الصناعات الدفاعية التركية “إسماعيل دمير”، و”ستيفن فيبسون”، رئيس وكالة التجارة والاستثمار في المملكة المتحدة – مؤسسة الأمن والدفاع البريطانية.

وفي إطار المشروع بدأت المشاروات بين حكومتي تركيا وبريطانيا في مسألة تطوير مشروع صناعة مقاتلات، تتولى إدارتها مستشارية الصناعات الدفاعية التركية، و شركة صناعات الفضاء والطيران التركية (TAI).

والجدير بالذكر أنّ شركة (بي.أيه.إى سيستمز) البريطانية للصناعات الدفاعية وشركة صناعات الفضاء والطيران التركية (TAI) وقعتا نهاية أبريل/نيسان الماضي، على اتفاقية بخصوص التعاون لتتمكن تركيا من تصنيع مقاتلتها المرتقبة، التي من المقرر أن تحلق عام 2023.

وتوصلت مجموعة “كاليه” العاملة في تركيا منذ حوالي 60 عاماً، إلى اتفاق مع “رولز رويس” إحدى أكبر شركات إنتاج محرّكات الطائرات في العالم، من أجل تطوير محرّكات الطائرات التركية. ووصلت التحضيرات للمرحلة الأخيرة من أجل تأسيس شركة مشتركة، حيث ستكون نسبة 51 % من الشركة المؤسّسة عائدة لمجموعة كاليه، و49% لمجموعة رولز رويس، وتهدف المجموعتان إلى إنتاج محرّكات الطائرات اللازمة في المجالين المدنيّ والعسكريّ، وعلى رأسها مشروع تركيا لإنتاج الطائرة الحربية المحليّة TF-X.

هذا ومن المتوقع أن يتم تنفيذ أوّل تحليق باستخدام المحرّك المحليّ في عام 2023، في الذكرى المئوية لتأسيس الجمهورية التركية. وبحسب مخططات شركة الصناعات الفضائية، فإنه بعد انطلاق طلعات الطائرة الأولى عام 2023، سوف تبقى تحت الاختبار حتى عام 2025، وسيتم تطويرها وإجراء تعديلات في بعض الأنظمة.

وفي سياق متصل، توصلت مجموعة “كاليه” العاملة في تركيا منذ حوالي 60 عاماً، إلى اتفاق مع “رولز رويس” إحدى أكبر شركات إنتاج محرّكات الطائرات في العالم، من أجل تطوير محرّكات الطائرات التركية.

  "مبادلة" و"رولز رويس": لتأسيس مركز صيانة ومنشأة لتصنيع أجزاء محركات الطائرات في الإمارات

ووصلت التحضيرات للمرحلة الأخيرة من أجل تأسيس شركة مشتركة، حيث ستكون نسبة 51 % من الشركة المؤسّسة عائدة لمجموعة كاليه، و49% لمجموعة رولز رويس، وتهدف المجموعتان إلى إنتاج محرّكات الطائرات اللازمة في المجالين المدنيّ والعسكريّ، وعلى رأسها مشروع تركيا لإنتاج الطائرة الحربية المحليّة TF-X.

هذا ومن المتوقع أن يتم تنفيذ أوّل تحليق باستخدام المحرّك المحليّ في عام 2023، في الذكرى المئوية لتأسيس الجمهورية التركية.

وبحسب مخططات شركة الصناعات الفضائية، فإنه بعد انطلاق طلعات الطائرة الأولى عام 2023، سوف تبقى تحت الاختبار حتى عام 2025، وسيتم تطويرها وإجراء تعديلات في بعض الأنظمة.

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.