160 صاروخ أميركي بقيمة ملياري دولار لصالح دولة الإمارات

شيرين مشنتف

صاروخ باك-3
صاروخ باك-3

عدد المشاهدات: 1611

كشفت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) في 11 أيار/مايو الجاري أن الولايات المتحدة ستبيع حليفتها الإمارات العربية المتحدة 160 صاروخ بقيمة إجمالية تناهز ملياري دولار.

وفي بيان على صفحتها الرسمية، أعلنت وكالة التعاون الأمني الدفاعي الأميركي (DSCA) أن وزارة الخارجية وافقت على احتمال بيع الإمارات صواريخ من نوع “باتريوت باك-3″ (Patriot Pac-3) و”جاي إي أن- تي” (GEM-T).

وقالت الوزارة في بيان إنه على غرار أي عقد تجاري أميركي لبيع أسلحة، وافقت الخارجية على “البيع المحتمل” لهذه الصواريخ للإمارات وقد أبلغت وزارة الدفاع الكونغرس بالأمر، علماً بأنه يستطيع نظرياً الاعتراض على ذلك.

وكانت الحكومة الإماراتية طلبت 60 صاروخ باتريوت متقدّم القدرات باك-3، بالإضافة إلى 100 صاروخ باترويت تكتيكي محسّن التوجيه GEM-T، بالإضافة إلى قطع الغيار، عمليات الإصلاح، معدات الدعم، المنشورات والوثائق التقنية، تدريب الموظفين ومعدات التدريب، بالإضافة إلى الخدمات اللوجستية وخدمات الدعم الفني، وغيرها من عناصر الدعم اللوجستي.

يُشار إلى أن المقاول الرئيس لصفقة صواريخ باك-3 هو شركة “لوكهيد مارتن” (Lockheed Martin)، أما المقاول الأساسي لصفقة صواريخ GEM-T فهو شركة “رايثيون” (Raytheon).

ومن المتوقّع أن تكون صواريخ باتريوت التي ستحصل عليها الإمارات، النسخة المحدثة من النظام، من ضمن سياسة إدارة ترامب الجديدة القائمة على تزويد دول الخليج بأحدث الأنظمة الدفاعية الأميركية. وتأكيداً على هذا الكلام، كان جوزيف ديانتونا، نائب رئيس قسم تطوير الأعمال في مجال الدفاع الجوي والصاروخي المتكامل لدى شركة “رايثيون” قال في حديث خاص للأمن والدفاع العربي “إننا نعمل مع الحكومة الأميركية وحلفائنا في المنطقة على تزويد عملائنا الحاليين والمستقبليين بأحدث نسخة من النظام الصاروخي لتلبية متطلبات الحروب الحديثة”، رافضاً حينها الكشف عن أي زبون محتمل للنسخة الجديدة من نظام باتريوت، بل متوقّعاً حصول دول الشرق الأوسط عيلها “في القريب العاجل”.

  موعد استلام الدفعة الأولى من مقاتلات F-15SA للقوات الجوية السعودية يتحددّ في أيلول القادم

واعتبرت واشنطن أن هذا العقد “سيساهم في السياسة الخارجية والأمن القومي للولايات المتحدة عبر تعزيز أمن حليف مهم كان ولا يزال قوة للاستقرار السياسي والتقدم الاقتصادي في الشرق الأوسط”، مشيرة إلى أن بيع ستين صاروخاً من طراز باتريوت باك-3 ومئة صاروخ من طراز باتريوت جيم-تي “سيعزز قدرة الإمارات العربية المتحدة على الرد على التهديدات الراهنة والمقبلة لطائرات وصواريخ” من دون أي إشارة إلى إيران، الخصم الشيعي الأكبر لدول الخليج السنية.

وأضافت أن هذا العقد “لن يغير التوازن العسكري الأساسي في المنطقة”.

 

sda-forum

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.