بماذا تختلف مروحيات “التمساح Ka-52 Alligator” المصرية عن نظيرتها الروسية؟

مروحية التمساح Ka-52 Alligator
مروحية التمساح Ka-52 Alligator

عدد المشاهدات: 777

بوابة الدفاع المصرية –

في عددها الأسبوعي الجديد لشهر أيار/مايو 2017 الجاري، كتبت مجلة Air & Cosmos الفرنسية المتخصصة في مجال الطيران، مقالاً كاملاً عن مروحيات “التمساح Ka-52 Alligator” المصرية التي ظهرت للنور أثناء اختبارات الطيران وفي خط التجميع النهائي في منشأة “أريسينييف” بجنوب شرق روسيا، والتابعة لشركة “المروحيات الروسية” (Russian Helicopters) أثناء زيارة الرئيس التنفيذي للشركة أندريه بوجينسكي لخطوط التجميع النهائية بداية شهر أيار/مايو الجاري.

وتحدثت المجلة الفرنسية في مقالها عن حصول مروحيات التمساح المصرية على منظومة الرصد والتهديف الكهروبصرية/الحرارية الجديدة OES-52 الأكثر تطوراً من المنظومة الحالية GOES-451 العاملة على التماسيح الروسية، وهي مبنية في الأساس على منظومة “Strix” من إنتاج شركة “ساجيم” (SAGEM) الفرنسية، والمستخدمة على مروحيات ” تايجر” ((Tiger الهجومية الفرنسية.

أما في ما يخص نظام التدابير التوجيهية المُضلّلة للبواحث الحرارية للصواريخ DIRCM أو Directional Infrared Countermeasures، ويحمل اسم “L370-5″، وهو المسؤول عن التشويش على بواحث الصواريخ العاملة على نطاقي الأشعة فوق البنفسجية والأشعة تحت الحمراء (يتموضع جهازي التشويش أسفل جانبي المروحية أمام العجلتين الخلفيتين)، فقد ذكرت المجلة أن النسخة المصرية حصلت على إصدار مختلف عن ذلك الموجود على المروحيات الروسية الذي يأخذ الشكل الكروي، في حين النسخة المصرية حصلت على جهازين يأخذان الشكل المنشوري Prismatic Shape ولا يشبهان أي نظام آخر معروف.

هذا ويستخدم جهاز التشويش الجديد المتطور في الغالب أشعة ليزر الحالة الصلبة، (ويعتمد في توليده على المواد الصلبة كالياقوت سابقاً Ruby Laser أو النيوديميوم-ياج حاليا Nd-YAG Neodymium-doped Yttrium Aluminium Garnet وهو كريستال مزود بعوامل إشابة Dopant لتوفير الوسط الليزري الفعّال ويقع طوله الموجي في نطاق الأشعة تحت الحمراء) بدلاً من استخدام حزمة مُنظّمة من موجات الأشعة تحت الحمراء وفوق البنفسجية كما هو الحال النظام الحالي الموجود على المروحيات الروسية، حيث يقوم بتسليط موجات أشعة الليزر على بواحث الصواريخ الحرارية/الكهروبصرية للتشويش عليها وتضليلها بعيداً عن المروحية.

  عقد تزويد طائرة C-130 مصرية بقدرات الاستخبار الإلكتروني من الولايات المتحدة

أما في ما يخص الأطقم المصرية، فقد ذكرت المجلة أن أفرادها يتلقون تدريبهم النظري حالياً بمركز التدريب الواقع بمقر “مكتب تصميمات كاموف” في ضواحي موسكو. وسيبدأ تدريبهم العملي في منشأة “أريسينييف” بجنوب شرق روسيا بداية شهر حزيران/يونيو 2017 القادم، حيث من المقرر أن يبدأ الطيارون المصريون أولى طلعاتهم التدريبية على المروحية يوم 10 حزيران/يونيو. وطبقاً لشروط التعاقد، فإن الجانب الروسي يتوجب عليه تدريب أكثر من 30 طياراً و70 فنياً مصرياً مُختصاً في روسيا.

segma

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.