خبير: أسلحة الناتو لا تستطيع أن تجدي نفعاً أمام دبابة أرماتا

دبابة أرماتا
دبابة أرماتا

عدد المشاهدات: 1388

اكتشف خبير من معهد لندن للأبحاث الاستراتيجية أن ما يستخدمه حلف شمال الأطلسي (الناتو) من أسلحة حديثة مضادة للدبابات لا تستطيع أن تجدي نفعاً يذكر لمقاومة دبابة “أرماتا” (Armata) الروسية، وفق ما نقلت وكالة أنباء موسكو الروسية في 30 أيار/مايو الجاري.

وأفاد مراسل “سبوتنيك” أن الخبير بريغ بن باري قال في تصريح صحفي، إنه تم تجهيز دبابة “تي-14 أرماتا” بما يشكل خطراً على جيل كامل من المدافع والمنظومات المضادة للدبابات بما فيها منظومة “جافيلين” الأميركية.

يشار إلى أن نظام “أفغانيت” لحماية دبابة “أرماتا” من الصواريخ المضادة يقدر على القضاء على الصواريخ والقذائف المضادة أو تعطيلها أو إعاقتها عن الوصول إلى الهدف المطلوب تدميره، بحسب الوكالة نفسها.

ويرى الخبير أنه من الضروري أن يقوم حلف شمال الأطلسي باتخاذ الإجراءات الكفيلة بتطوير أسلحته المضادة للدبابات.

يُذكر أن النرويج بادرت إلى رصد الاعتمادات اللازمة لإيجاد البديل عن منظومة “جافيلين”، لكي تبقى قواتها قادرة على مواجهة المدرعات الثقيلة المعادية.

من جهته،  ابتكر المختص المصري في الشؤون العسكرية والدفاعية “علي محمد بخيت” صاروخاً جديداً للقضاء على دبابة أرماتا وهو تحت اسم “يلدرم 01”. لقد تم تطوير الصاروخ على أساس نوع من أنواع الصواريخ الموجهة المكافحة للدبابات، وهو خارج نطاق الأجيال الثلاثة الحالية للصواريخ المضادة للدبابات.

هذا وسيمثل الصاروخ نواة الجيل الرابع من الصواريخ الموجهة المضادة للدبابات، وهو يمتلك توجيه من الجيل الرابع له قدرة الحماية من التشويش بنسبة 100% أياً كان نوع التشويش، وذلك استناداً إلى قياسات تم إجراؤها.

مقال ذات صلة:

مصري يبتكر صاروخاً من الجيل الرابع قادر على اختراق دبابة أرماتا

  ألمانيا تأمر بسحب قواتها من قاعدة إنجرليك التركية
segma

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.