الدوحة ستشتري مقاتلات أف-15 أميركية بـ12 مليار دولار

segma
مقاتلة أف-15
مقاتلة أف-15

عدد المشاهدات: 751

وقّع وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس ونظيره القطري خالد العطية في واشنطن في 14 حزيران/يونيو الجاري اتفاقاً تبيع بموجبه الولايات المتحدة قطر مقاتلات “أف-15” (F-15) مقابل 12 مليار دولار، كما أعلن البنتاغون.

ويأتي توقيع هذه الاتفاقية في خضم أزمة دبلوماسية غير مسبوقة داخل حيث تتهم السعودية والإمارات والبحرين جارتها قطر بدعم الإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة.

وفي حين أبدى الرئيس الأميركي دونالد ترامب تأييده للإجراءات التي اتخذتها الرياض وحلفاؤها ضد الدوحة فإن مسؤولين أميركيين آخرين بدوا أكثر تحفظاً ودعوا إلى الحوار لحل الأزمة.

وقالت وزارة الدفاع الأميركية في بيان إن “المبيعات البالغة قيمتها 12 مليار دولار ستمنح قطر تكنولوجيا متطورة وتعزز التعاون الأمني (…) بين الولايات المتحدة وقطر”.

وأضاف البيان أن ماتيس والعطية بحثا في هذه المناسبة قضايا أمنية في طليعتها مسألة مكافحة تنظيم الدولة الإسلامية الإرهابي “وضرورة خفض حدة التوتر كي تتمكن كل الأطراف في الخليج من التركيز على الخطوات المقبلة لبلوغ أهدافها المشتركة”.

ولم يتضمن بيان البنتاغون أي تفاصيل أخرى بشأن هذه الصفقة الضخمة، لكن من المتوقع أن تشمل 36 مقاتلة بحسب وكالة بلومبرغ.

وعلى الرغم من الانتقادات التي وجهها الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى قطر، ترسل واشنطن إشارات تثبت أنها لن تتخلى عن الإمارة الصغيرة، في وقت تتواصل الجهود الدبلوماسية المكثفة لإيجاد حل لأزمة الخليج.

ولطالما كان التعاون وثيقاً بين قطر والولايات المتحدة التي تملك قاعدة عسكرية ضخمة في هذا البلد تضم نحو عشرة آلاف جندي أميركي يشاركون في الحرب على تنظيم الدولة الإسلامية.

هذا ومن المقرر أن تحصل مقاتلات F-15QA القطرية على خوذات التهديف وعرض البيانات JHMCS من إنتاج شركة Elbit Systems of America، حيث تقوم شركة Vision Systems International بإنتاج هذه الخوذ بجانب خوذات مقاتلات F-35، وهي شركة مساهمة بين شركتي Elbit Systems وRockwell Collins الأميركية، بحسب ما نقلت صفحة القوات المسلحة المصرية على فايسبوك، في 29 تشرين الثاني/نوفمبر.

  مقاتلات سلاح الجو القطري تتضاعف.. ولكن في وجه من؟

ستحصل الـF-15QA  القطرية أيضاً على أحدث رادار أميركي مُخصص لمقاتلات F-15E Strike Eagle وهو AN/APG-82(V)1 ذو مصفوفة المسح الإلكتروني النشط وهو خاص بالنسخة الأميركية من المقاتلة. ويتميز بنظام تبريد جديد وفلاتر للترددات قابل للضبط والتعديل لتسمح بقدرة تنفيذ الهجوم الإلكتروني والتشويش بالتزامن مع الرصد بدون تداخل أو مشكلات.

وبهذا، تنضم قطر إلى لائحة الدول المالكة لمقاتلات أف-15، التي تعتبر العمود الفقري لسلاح الجو السعودي. يُشار إلى أن النسخة السعودية الحديثة F-15SA حصلت على رادار AN/APG-63(V)3 ذو مصفوفة مسح إلكتروني نشط وهو نفس النوع العامل على النسخة السنغافورية F-15SG ولكنه في النهاية اقل من رادار النسخة الأمريكية والقطرية.

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.