المضي قدماً في صفقة الفرقاطات الحربية الجديدة لصالح البحرية البريطانية

فرقاطة تايب 206 الحربية
فرقاطة تايب 206 الحربية

عدد المشاهدات: 1269

الأمن والدفاع العربي – ترجمة خاصة

أعطت الحكومة البريطانية الضوء الأخضر لشركة “بي إيه أي سيستمز” (BAE Systems) لبناء ثلاث فرقاطات حربية مضادة للغواصات “تايب 26” (Type 26)  في صفقة قيمتها حوالي 3.7 مليار جنيه استرليني، أي ما يوازي 4.9 مليار دولار أميركي، وفق ما أعلن وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون.

والصفقة هي الدفعة الأولى من أسطول يتألف من ثماني سفن حربية من المقرر تسليمها إلى البحرية الملكية لتحل مكان الفرقاطات “تايب 23” (Type 23) الحالية، بهدف مرافقة حاملات الطائرات “الملكة إليزابيث” (HMS Queen Elizabeth) الجديدة بالإضافة إلى حماية أسطول الغواصات النووية خاصة وأنها تأتي وتذهب من قاعدتها في اسكتلندا.

من ناحيتها، لم تعط وزارة الدفاع أية مواعيد زمنية محددة لعملية تسليم السفن الحربية الجديدة، بيد أن متحدثاً باسم الشركة المنتجة قال إنه المقرر أن تسالم البحرية الملكية أولى السفن في منتصف عام 2020.

هذا من شأنه أن يوحي بالتأخير بضع سنوات عن الجدول الزمني الأصلي لتسليم السفن. وكان الجانبان يعملان سابقاً على جعل أول سفينة حربية متاحة للعمليات في عام 2023، عندما كان من المقرر إخراج أول سفينة “تايب 23” من نوع HMS Argyll من الخدمة.

يشار إلى أن أولى حاملات الطائرات الجديدة بدأت الأسبوع الماضي تجارب الإبحار على أن يتم نشرها للقيام بمهامها المحددة في عام 2021، بحماية فرقاطة تايب 23 المحدّثة.

وكان من المقرر أن تحصل البحرية الملكية على على 13 فرقاطية “تايب 26” ولكن خمسة من تلك السفن تم الاستغناء عنها في مراجعة الدفاع الأمني والاستراتيجي لعام 2015. بدلاً من ذلك، سيتم استبدال هذه السفن الخمسة بفرقاطة جديدة للمهام العامة والمعروفة باسم “تايب 31” (Type 31). هذا ولا يزال مشروع “تايب 31” غير محدد، في حين قال بعض المدراء التنفيذيين إنه لا توجد أموال حقيقية متاحة حتى الآن لتنفيذ هذا المشروع.

  حاملة الطائرات "الملكة إليزابيث" تستخدم نظاماً إلكترونياً "مرّ عليه الزمن"

ومن المتوقع أن تسير أستراليا وكندا قدماً مع برنامج الفرقاطة الجديد في الأشهر القليلة القادمة، حيث تعتبر فرقاطة “تايب 26” منافساً حقيقياً لمتطلبات كلا البلدين.

وفي مؤتمر صحفي الأسبوع الماضي، قال المدراء التنفيذيون في شركة “رولز رويس مارين” (Rolls Royce Marine) إن أول ثلاث توربينات غازية من نوع MT30 – التي تم طلبها – تم تسليمها بالفعل إلى ساحات غلاسكو (Glasgow yards) التابعة لشركة BAE Systems، حيث سيتم بناء السفن الحربية الجديدة.

ومن المتوقع أن تكون شركة “رولز رويس” المستفيدة الرئيسة من البرنامج. فبالإضافة إلى حزمة التوربينات الغازية، ستوفر الشركة مجموعة من المعدات بما في ذلك المراوح، أنظمة التعامل مع المهام الساحلية وأعتدة التوجيه.

وقالت وزارة الدفاع إنه من غير المتوقع التفاوض على عقد الدفعة الثانية من خمس سفن حتى بداية عام 2020.

Defense News

لمراجعة المقال الأصلي، الضغط على الرابط التالي:

http://www.defensenews.com/articles/bae-systems-gets-green-light-on-49-billion-deal-from-uk-for-anti-sub-warfare-frigates

sda-forum

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.