تركيا أقرب إلى صفقة الـ”أس-400″ توازياً مع صفقة “يوروسام” الأوروبية

منظومة أس-400 الروسية
منظومة أس-400 الروسية

عدد المشاهدات: 822

الأمن والدفاع العربي – ترجمة خاصة

يوماً بعد يوم، تقترب روسيا وتركيا من الإنتهاء من صفقة تزويد الجانب التركي بمنظومات “أس-400” (S-400). إلا أن حكومة أنقرة قالت إنها توصلت إلى اتفاق مع المجموعة الأوروبية “يوروسام” (Eurosam) لتطوير نظام دفاعي مضاد للصواريخ مماثل.

وقالت “روستيك” (Rostec)، الشركة الروسية التي تتوسط في صفقة أس-400، إن أنقرة وموسكو اتفقتا على كافة المسائل الفنية لبرنامج المنظومة الدفاعية الروسية – في إطار تحذير المسؤولين الأميركيين واعتراف السلطات التركية بأنها لن تكون قابلة للتشغيل المتبادل مع الأصول الأميركية والتابعة لحلف الناتو المنتشرة على الأراضي التركية. وقال السفير التركي لدى موسكو حسين ديريوز إن العمل التركي على تقييم الحل الروسي مستمر.

من جهته، أعلن وزير الدفاع التركي فكري ايزيك أن “حل منظومة أس-400 ينبع من متطلبات تركيا العاجلة” للحصول على منظومة دفاع جوي متطوّرة. إلا أنه أشار إلى أن “تركيا وبوروسام اتفقتا أيضاً على تطوير نظام دفاعي مضاد للصواريخ مماثل “تماشياً مع متطلبات تركيا”.

وأضاف الوزير إلى أن الإتفاق مع أوروبا يعتبر “مشروعاً كبيراً ومن الطراز الرفيع، حيث يشمل البحث، التطوير والإنتاج المشترك”، قائلاً إن “تركيا، فرنسا وإيطاليا ستعسى إلى تحديد متطلبات الدفاع الجوي للبلدان الثلاثة”.

وفي وقت سابق من العام الجاري، قالت الحكومة التركية إنها قد تشتري منظومة أس-400 الصاروخية لبرنامجها شبه الغامض لبناء أول نظام دفاعي طويل المدى ومضاد للصواريخ في البلاد.

بالنسبة لنظام الدفاع الجوي بعيد المدى الخاص بها – والذي أطلق عليه اسم T-LORAMIDS – اختارت تركيا في أيلول/سبتمبر 2013 حلّ الشركة الصينية China Precision Machinery Import-Export  بقيمة 3.44 مليار دولار، هازمة بذلك المنافسين المشاركين حينها وهم شركة “يوروسام” صانعة نظام SAMP/T، مجموعة “لوكهيد مارتن” و”رايثيون” صانعة نظام باتريوت (Patriot) والخيار روسي الصنع أس-300/أس-400.

  فشل صواريخ "أس 300" الروسية بالتصدي لتوماهوك الأميركية

وبضغط من حلفاء الناتو، ألغت تركيا لاحقاً الصفقة الأولية مع الصين والمنافسة ككل. ومنذ ذلك الحين، عقدت أنقرة محادثات مع المتنافسين الغربيين، ولكنها كلفت أيضاً شركتين محليتين تسيطر عليهما الدولة، وهما “أسيلسان” (Aselsan) و”روكتسان” (Roketsan)، لتطوير النظام محلياً.

Defense News

لمراجعة المقال الأصلي، الضغط على الرابط التالي:

http://www.defensenews.com/articles/turkey-close-to-s-400-deal-also-goes-for-eurosam-solution

segma

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.