طائرة إيرانية من دون طيار تحلق على بعد 30 متراً من مقاتلة أميركية

طائرة أف-18 المقاتلة
طائرة أف-18 المقاتلة

عدد المشاهدات: 319

حلّقت طائرة إيرانية من دون طيار على مسافة 30 متراً من مقاتلة تابعة لقوات البحرية الأميركية كانت تحاول الهبوط على حاملة طائرات في مياه الخليج في 8 آب/أغسطس الجاري، بحسب ما أفادت البحرية الأميركية.

ووقع الحادث في المجال الجوي الدولي فيما كانت مقاتلة “أف/أيه-18 إيه سوبر هورنيت” (F/A-18A Super Hornet) تحاول الهبوط على حاملة الطائرات “يو أس أس نيميتز” (USS Nimitz)، بحسب الكوماندور بيل اوربان المتحدث باسم القيادة المركزية لقوات البحرية الأميركية.

وقال إنه رغم الدعوات اللاسلكية المتكررة للطائرة الإيرانية بالإبتعاد عن عمليات الطيران بالقرب من حاملة الطائرات، قامت الطائرة الإيرانية من دون طيار بتغييرات للارتفاع بطريقة “غير آمنة وغير حرفية” بالقرب من المقاتلة الأميركية.

واضطرت المقاتلة الأميركية إلى المناورة لتجنب التصادم إذ أن الطائرة غير المأهولة اقتربت لمسافة 30 متراً من المقاتلة.

وقال اوربان إن “المناورة الخطرة التي قامت بها طائرة “كيواو أم-1″ في منطقة عمليات تحليق الطائرات وعلى ارتفاع قريب من طائرة عاملة خلق خطر التصادم ولا يتماشى مع تقاليد وقوانين البحرية الدولية”.

وأضاف أن هذه هي المواجهة “غير الآمنة و/أو غير الحرفية” الثالثة عشرة بين قوات البحرية الأميركية والإيرانية هذا العام.

في تموز/يوليو أطلقت سفينة تابعة للبحرية الأميركية عيارات تحذيرية على قارب تابع لقوات الحرس الثوري الإيراني في مياه الخليج عند اقترابها من قارب أميركي.

  الطائرات غير المأهولة المحلية تعزّز قدرات الجيش التركي
sda-forum

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.