التعاون الدولي في مجال الأمن الإلكتروني خلال Cybertech Europe 2017

ندوة Cybertech حول الأمن الإلكتروني
ندوة Cybertech حول الأمن الإلكتروني

عدد المشاهدات: 303

الأمن والدفاع العربي- خاص

تستقبل العاصمة الإيطالية، روما، الندوة الأوروبية حول الأمن الإلكتروني ، حيث تشكل شركة ليوناردو الشريك الأساسي. وهذا الحدث الذي يجري للسنة الثانية على التوالي في 26-27 أيلول/ سبتمبر، يشهد تعاون شركات وطنية وعالمية وشركات كبرى في مجال الأمن الإلكتروني. كما تدور النقاشات بين المتخصصين بالعلوم والسياسة وقطاع الأمن الإلكتروني حول المخاطر والحلول والاسترايجيات الواجب إعتمادها في المجتمع الرقمي.

وفي ظل إزدياد الجريمة الرقمية من السرقة عبر الإنترنت إلى إختراق مواقع حيوية والوصول إلى معلومات إستخباراتية وسرية إلى إرسال فيروس فتاك يقضي على الأنظمة المعلوماتية، تضطر الدول والحكومات إلى مواكبة التطور لحماية نفسها من الفيروسات الإلكترونية. والدول العربية من بين الدول التي تستخدم الأنظمة الإلكترونية وبالتالي تحتاج أيضا لتعزيز أمنها الإلكتروني.

وشارك في الندوة وزير الدفاع الإيطالي روبرتا بينويتي، الرئيس التنفيذي لشركة ليوناردو أليساندرو بروفومو، نائب مدير مكتب الحكومة للأمن السيبراني البريطاني مارك سايرز ورئيس وحدة الجريمة الإلكترونية غراهام ويلموت.

وقال أليساندرو بروفومو، الرئيس التنفيذي لشركة ليوناردو، خلال الندوة، ” من المتوقع أن يتكبد العالم على الجريمة الإلكترونية 8 مليار دولار خلال السنوات الخمس المقبلة، أي بحلول 2020 ستتم سرقة 5 مليار دولار. هذه المعطيات تؤكد أن الجريمة الإلكترونية تحولت إلى مؤسسات صناعية منظمة وتبغي الربح.” ولفت بروفومو إلى الحلول الممكن اعتمادها لتفادي مخاطر الجريمة الإلكترونية والتي تتلخص ب: رفع مستوى تصور مستوى المخاطر، الإعتماد على العمل الجماعي، الشراكات بين القطاعين العام والخاص، أخذ العبر من العدو، التطوير المستمر، وتعزيز المهارات”.

أما التهديدات الت يجب التصدي لها فهي تتراوح بين الهجمات الألكترونية التي تستهدف المستشفيات، البنوك، الشبكات الحيوية، إلى سرقة المعلومات القيمة م الحكومات والمؤسسات والشركات. تغطي Cybertech Europe 2017 مجموعة من المواضيع من ضمنها المبادرات الأوروبية لإرساء معايير السلامة الإلكترونية، واستراتيجيات تطوير العناصر الأساسية للأمن الإلكتروني، وتطبيقات البنى التحتية الأساية والأنظمة اليومية وتطوير قدرات الإبتكار في الجامعات.

  الصين تقر قانوناً مثيراً للجدل حول الأمن الإلكتروني

وتعتبر ليوناردو من الشركات الي تسعى لتطوير حلول الأمن الإلكتروني وكرست مواقع إلكترونية وبنى تحتية في إيطاليا وبريطانيا وحددت توجهها للأمن لإلكتروني. كما تساهم ليوناردو في إنماء الأمن الإلكتروني عبر إتفاقيات مع شراكات وطنية وعالمية وصناعية، على رأسها الإتحاد الوروبي وحلف شمال الأطلسي، لمواجهة التحديات الإلكترونية بأقل كلفة ممكنة.

كما بدأت ليوناردو بإرساء الشراكات في القطاع الأمني في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا لدخول أسواق جديدة مع شركات أمثل International Golden Group في الإمارات العربية المتحدة ومجموعة الغانم في الكويت. كما تدرس ليوناردو التعاون التكنولوجي مع شركات مثل SAS Institute و CISCO و F5 Networks.

الدول العربية والأمن الإلكتروني:

بحسب تقرير ITU، تظهر 3 دول في الشرق الأوسط اهتماما متزايدا بالأمن الإلكتروني في عمان ومصر وقطر. تليها تونس والمملكة العربية السعودية والإمارات. كما أظهرت مجموعة تقارير أن قادة شرق أوسطيين يعتقدون أنهم غير جاهزين لمواجهة التحديات الأمنية ولكنهم يعرفون المنافع الكثيرة المتأتية عن تطوير الأمن الإلكتروني في وطنهم.
والجدير بالذكر أن هناك زيادة 16% لاستثمار الأمن الإلكتروني في قطاع النفط والغاز. ومع الأخذ بعين الإعتبار أن عددا من الدول العربية هي دول نفطية من بينها السعودية ودول الخليج فلا بد من أن تواكب التطور الحاصل في الأمن الإلكتروني لتمي مرافقها الحيوية من الهجمات المتزايدة.

segma

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.