الصين تمنح الفلبين أسلحة في إشارة إلى العلاقات الودية

الرئيس الفلبيني يتفقّد بندقية قنص
الرئيس الفلبيني يتفقّد بندقية قنص

عدد المشاهدات: 377

منحت الصين 3000 بندقية إلى الفلبين في 6 تشرين الأول/أكتوبر الجاري في إشارة إلى “علاقات الود والتعاون”، بحسب ما نقلت وكالة رويترز للأنباء.

وهذه ثاني شحنة صينية من نوعها هذا العام إلى الفلبين التي يسعى رئيسها رودريجو دوتيرتي لتوثيق العلاقات مع الخصم القديم بكين.

وقال وزير الدفاع الفلبيني دلفين لورينزانا إن “الأسلحة الصينية كان من المفترض تخصيصها للجيش لكن دوتيرتي رأى أن الشرطة في حاجة إليها بدرجة أكبر”، وفقاً للوكالة.

وقال لورينزانا في مؤتمر صحفي عرضت خلاله الأسلحة “نحن محظوظون لأن الحكومة الصينية قدمت هذه الأسلحة النارية”.

وستسلم كل البنادق، التي تبلغ قيمتها نحو 3.3 مليون دولار، إلى الشرطة الوطنية الفلبينية لتسد عجزاً في الأسلحة لديها بعدما أجهض مشرعون أميركيون بيع نحو 26 ألف بندقية (إم.4) إلى الشرطة العام الماضي.

وكانت الصين منحت 3000 بندقية و100 بندقية قنص إلى الفلبين في حزيران/يونيو الماضي ضمن مسعى دبلوماسي لتوثيق العلاقات مع بلد له تاريخ مرير النزاعات مع بكين بسبب السيادة في بحر الصين الجنوبي.

ومنح الجيش الفلبيني أيضاً تلك الشحنة من الأسلحة إلى الشرطة لكنه احتفظ لنفسه ببنادق القنص.

  الفلبين تلغي صفقة لشراء بنادق للشرطة من الولايات المتحدة
segma

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.