طائرة الإنذار المبكر ‏E-2 Hawkeye‎‏ الأميركية: صفات ومميزات

طائرتا الإنذار المبكر ‏E-2 Hawkeye‎
طائرتا الإنذار المبكر ‏E-2 Hawkeye‎

عدد المشاهدات: 1028

“إي – 2 هوك آي” (E-2 Hawkeye)، هي طائرة إنذار مبكر وقيادة عمليات أميركية الصنع، تعمل في كافة الأحوال الجوية بنظام الإنذار المبكر والتحكم (أواكس). تتمتع بمحركان دفع توربيني صمما من قبل غرومان لصالح بحرية الولايات المتحدة عام 1950 كبديل عن الطائرة إي 1 تراسر. وطوّرت الطائرة كثيراً حتى الطراز الأخير “إي 2 دى” والذي حلّق لأول مرة عام 2007.

أطلق على الطائرة اسم “سوبر فاد” (Super Fudd)، والإسم الأكثر شهرة هو المطرقة “هامر” (Hummer) نسبة إلى صوت محركيها الإثنين ذو الدفع التوربيني.

مهمتها قيادة مسرح العمليات من ارتفاع أكثرمن 8 كم بالاضافة إلى مهمتها التقليدية وهي الإنذار المبكر. أفراد الطاقم أربع ضباط أما في النسخ القديمة كان الطاقم 5 ضباط، الطيار، مساعد الطيار، ضابط العمليات القتالية، ضابط المراقبة الجوية وضابط الرادر.

إن الطائرة مجهزة برادار من “لوكهيد مارتن” عالي التقنية قادر على كشف 20000 هدف بوقت واحد ويستطيع توجيه المقاتلات ومنظومات الدفاع الجوي لتعترض 100 هدف بوقت قوة إشعاع الرادار يغطي 6 مليون ميل مكعب، كما يكتشف كافة الأهداف الجوية من مسافة أبعد من 640 كم.

هذا وتم تجهيز غرفة العمليات بشاشات ثلاثية الأبعاد مع حواسيب متقدمة، في حين تستطيع الطائرة التحليق لمدة 9 ساعات متواصلة.

منذ استبدال “إي 1 تراسر” بـ “إي 2 هاوكي” عام 1964، أصبحت هي “عين السرب”. وقد خدمت لدى البحرية الأميركية منذ حرب فيتنام وحتى الآن حول العالم. قادت إي 2 الطائرات المقاتلة أف 14 في الغارات على ليبيا عام 1985. وفي الآونة الأخيرة، وفرت طائرات “إي 2 سي” مساعدات عظيمة في عمليات ناجحة خلال حرب الخليج الثانية في توجيه الهجوم الأرضي والهجوم على الدوريات الجوية في العراق. كما ساهمت الطائرة أيضاً بشكل فعال مع قوات فرض القانون الأميركي في الحد من عمليات تهريب المخدرات.

  تحديث دبابات M1A1 المغربية بأنظمة تحديد المسافات من شركة نورثروب غرومان

خلال غزو أفغانستان والعراق، أدارت كافة أسراب “إي 2” العشرة الأميركية لقوات المشاة على ميدان المعركة للهجوم على أهداف لأعدائها. كما قامت بعمليات بحث ميداني والتحكم في قوات الإنقاذ، بالإضافة إلى قيامها بعمليات اتصال بين القوات على الأرض والقوات البحرية.

خلال إعصار كاترينا، قدمت ثلاثة طائرات “إي 2” الدعم في عمليات الإنقاذ في المناطق الريفية بالإضافة إلى مراقبة الملاحة الجوية حول 3 ولايات أميركية، وأيضاً التحكم ومراقبة في مروحيات قوات حرس السواحل الأميركية.

ستظل الطائرة “إي – 2 هوك آي” العنصر الأساسي في منظومة طائرات الإنذار المبكر الأميركية.

الصفات العامة

الطاقم: 5 (طيارن، 3 ضباط من الفيلق الجوى بالبحرية، ضابط بمركز معلومات المعركة، ضابط التحكم الجوى، ضابط مشغل الرادار).

الطول: 17.56 متر

المسافة بين الجناحين: 24.58 متر

الارتفاع: 5.58 متر

مساحة الأجنحة: 65 متر²

الوزن فارغة: 17,090 كغ

الوزن محملة: 23,391 كغ

أقصى وزن: 23,391 كغ

المحرك: محركان من نوع (Allison T56-A-425) أو من نوع (Allison T56-A-427) يعطي قوة دفع 3,800 كيلو نيوتن

الأداء

السرعة القصوى: 604 كيلومتر/ساعة

المدى: 2,583 كيلومتر

أقصى ارتفاع: 9,390متر

معدل الصعود: 13 متر/ثانية

الحمل على الأجنحة: 355 كيلوجرام/متر²

segma

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.