تصنيع رشاشات “كلاشينكوف” في المملكة العربية السعودية

sda-forum
رشاش AK-103
رشاش AK-103

عدد المشاهدات: 2197

أعلنت المتحدثة الرسمية باسم الهيئة الفيدرالية الروسية للتعاون العسكري التقني، ماريا فوروبيوفا، في 9 تشرين الأول/أكتوبر، أن شركة “روس أوبورون إكسبورت” (Rosoboronexport)، وقعت مع الشركة السعودية للصناعات العسكرية، عقداً لتوطين صناعة الرشاشات الآلية، “إيه كا-103” (AK-103).

وقالت فوروبيوفا لوكالة “سبوتنيك” إنه “خلال زيارة الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز إلى روسيا، وقعت “روس أوبورون إكسبورت” والشركة السعودية للصناعات العسكرية عقداً حول الشروط العامة لتنظيم ترخيص صناعة رشاشات “إيه كا-103″ وذخيرتها في السعودية”.

وستتيح الصفقة، بحسب “روس أوبورون أكسبورت”، للمملكة إنتاج بنادق “كلاشنيكوف” من طراز “AK-103” وذخائرها لأغراض مختلفة. من جهتها، أكدت المؤسسة السعودية، حسبما نقلته وكالة “رويترز”، توقيع الصفقة مع روسيا.

من جهة ثانية، أعلنت الهيئة الفدرالية الروسية للتعاون العسكري التقني، في 9 تشرين الأول/أكتوبر أن روسيا والسعودية توصلتا لاتفاق على صفقة منظومة صواريخ “أس-400″، وأنواع أخرى من الأسلحة بما في ذلك منظومة kornet- M، راجمة الصواريخ TOS-A1، راجمة القنابل AGS-30 وسلاح كلاشنكوف AK-103”.

هذا وتوّجت الزيارة بالإعلان عن عقد يفتح الباب أمام شراء الرياض أنظمة دفاع جوي روسية أس-400، ضمن عقود أخرى بمليارات الدولارات، مما يؤشر إلى الدور المتنامي لروسيا في الشرق الأوسط.

و”كلاشنيكوف AK-103″، هي نسخة روسية محدثة من بندقية كلاشنيكوف الشهيرة، التي صممها ميخائيل كلاشنيكوف في العام 1947. وهي حصيلة دمج “AK-74″ و”AK-74M” مع استخدام البلاستيك بديلاً عن الخشب أو المعدن لتخفيف وزن السلاح. يتم تزويد السلاح بذخيرة من عيار 7.62 مم، بعدد يصل إلى 30 طلقة في الخزينة الواحدة، وتصل قدرة إطلاقه المتتابع إلى 600 طلقة في الدقيقة الواحدة، ما جعل من هذا السلاح الركيزة الأساسية التي يعتمد عليها العديد من جيوش العالم في تسليح أفرادها، وهو نفس السبب الذي دفع المملكة للتمهيد إلى إبرام تلك الصفقة خلال زيارته في 2015.

  تصنيع 18 منصة مخصصة لطائرات هوك بأيدٍ سعودية 100%

يشار هنا إلى أن أكثر من 100 جيش في العالم مسلح ببندقية “كلاشنيكوف”، ويتم إنتاج البندقية الشهيرة في نحو 30 دولة، من بينها الصين، الهند، أوكرانيا والولايات المتحدة.

من جهتها، تتجه الرياض، التي تستورد أسلحة ومعدات عسكرية بقيمة 70 مليار دولار سنوياً، إلى توطين صناعات بعض الأسلحة داخل المملكة لتساهم في النمو الإقتصادي في البلاد، وذلك في إطار خطة التحول الإقتصادي “رؤية المملكة 2030”.

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.