إسرائيل تعلن توقيع اتفاق مع ألمانيا لشراء ثلاث غواصات

segma
غواصة دولفين اسرائيلية
غواصة دولفين اسرائيلية

عدد المشاهدات: 498

أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أن بلاده وقّعت في 23 تشرين الأول/أكتوبر الجاري اتفاقاً لشراء ثلاث غواصات لسلاح البحرية في اتفاق يشكّل “أهمية استراتيجية” للدولة اليهودية، وفق ما نقلت وكالة فرانس برس.

ورحّب نتانياهو “بتوقيع مذكرة تفاهم بين ألمانيا ودولة إسرائيل للحصول على الغواصات”، بحسب بيان صادر بالعبرية عن مكتبه. وقال إن “مذكرة التفاهم هذه تشكل أهمية استراتيجية لأمن اسرائيل، وتوقيعها يعكس التزام ألمانيا والمستشارة أنغيلا ميركل بأمن اسرائيل والتعاون العميق بين البلدين”.

وكانت المفاوضات حول الصفقة قد جمدت لثلاثة أشهر بسبب قلق برلين إزاء تحقيقات بعمليات فساد متعلقة بالصفقة في الجانب الإسرائيلي.

وفي تموز/يوليو الماضي، أرجأت ألمانيا التوقيع بعد القبض على عدة إسرائيليين للاشتباه بارتكابهم جرائم رشى وغسل أموال مرتبطة بصفقة شراء غواصات دولفين من العملاق الصناعي الألماني ثايسينكروب.

والتحقيق الذي ما زال مستمراً يتعلق بمسؤولين من المؤسسة الأمنية الإسرائيلية إضافة إلى أشخاص يعملون الفرع المحلي لثايسينكروب.

وقال مسؤول اسرائيلي الأسبوع الماضي إن ألمانيا وضعت شرطاً لإعطاء الضوء الأخضر للصفقة ينصّ على عدم اكتشاف فساد من جانب صانعي القرار الإسرائيليين والمسؤولين الكبار.

من جهته، كتب وزير الإسكان يوآف غالانت – الذي كان ضابطاً كبيراً في البحرية – في تغريدة الأسبوع الماضي أن الغواصات الحربية الجديدة ستحلّ مكان ثلاث قديمة، ما يبقي أسطول الدولفين الإسرائيلي عند ستة.

والغواصات التي طلبتها إسرائيل يمكن على الأرجح أن تحمل صواريخ نووية، لكنها مخصصة بشكل أساسي لمهمات التجسس قرب المياه الإيرانية أو لمهاجمة هذا البلد في حال حصول حرب نووية، بحسب خبراء عسكريين أجانب. يُشار إلى أن الغواصات من نوع “دولفين 2” (أو “سوبر دولفين”) ومن المقرر أن تحلّ مكان “دولفين-1” ليصبح لدى البحرية الإسرائيلية 6 غواصات “سوبر دولفين” هي الأغلى والأحدث والأكثر تطوراً في قواتها المسلحة على الإطلاق.

  إنشاء مركز لتدريب الشباب على الأمن المعلوماتي في إسرائيل

الدولفين-2/سوبر دولفين

الدولفين-2 تبلغ إزاحتها 1900 طن ويزيد طولها بـ10 أمتار عن الدولفين-1 وهي مبنية على الغواصة تايب-212 الألمانية المتطورة (الدولفين-1 مبنية على التايب 209/1300) ومُزوّدة بـ10 فتحات طوربيد منها فتحتين عيار 650 مم مصممة خصيصاً لإطلاق الصواريخ الإسرائيلية الجوالة المضادة للأهداف البرية بعيدة المدى طراز Popeye Turbo البالغ مداها 1500 كم والحاملة لرؤوس نووية تكتيكية والتي تمنح اسرائيل قدرة توجيه الضربات النووية بخلاف امتلاكها لنظام دفع لاهوائي مستقل Air-Independent Propulsion AIP اسرائيلي الصنع مُصمّم حصرياً وخصيصاً لها، بجانب أنظمة الاستخبار والتجسس الإلكتروني اسرائيلية الصنع التي تحويها، حيث تستطيع الدولفين-2 أن تحوي عدداً أكبر وأكثر تطوراً من الأنظمة الإلكترونية المُختلفة بجاب مداها وبقائيتها الأفضل من الدولفين-1.

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.