الحكومة البريطانية توافق مجدداً على تسليم “قدرة ذخائر جديدة” للسعودية

مقاتلة تورنيدو سعودية
مقاتلة تورنيدو سعودية

عدد المشاهدات: 4309

وافقت حكومة المملكة المتحدة مجدداً رخصة تسليم “قدرة ذخائر جديدة” (A new munitions Capability) إلى المملكة العربية السعودية، وفقاً للوثائق الصادرة عن وزارة التجارة الدولية (DIT) في تشرين الأول/أكتوبر الجاري.

وبحسب ما نقل موقع “جاينز” الإخباري في 25 تشرين الأول/أكتوبر، ذكرت وزارة التجارة الدولية أنه في الربع الأول من العام الجاري وافقت الحكومة على تراخيص لتصدير 836 مليون جنيه استرليني (1.107 مليون دولار) في البنود العسكرية إلى المملكة العربية السعودية. وقالت إن “حوالي 800 مليون جنيه إسترليني” من هذا المبلغ يتعلق “بتسليم قدرة ذخائر جديدة على مدى سنوات عدة ” تمت الموافقة عليها بالفعل في الربع الثالث من عام 2015، ولكن لم يتم استخدامها بالكامل.

هذا وكشف تحليل أجراه فريق بحوث الطاقة في منظمة السلام الأخضر لإحصاءات دائرة الضرائب والمكوس البريطانية مؤخراً أن 83 في المئة من صادرات الأسلحة البريطانية في عام 2013 ذهبت إلى السعودية في مؤشر على قوة التعاون العسكري بين لندن والرياض.

من جهته، أعلن سفير بريطانيا لدى اليمن، سايمون شيركليف، مؤخراً إن حكومة دولته تثق بموقفها من مبيعات الأسلحة للمملكة العربية السعودية، مؤكداً أن لندن تعمل بشكل وثيق مع الرياض لضمان أن الأسلحة المصدرة للسعودية تُستخدم بطرق تتماشى مع القانون الإنساني الدولي.

وتعلن الحكومة البريطانية مراراً أنها ستدعم السعودية بالأسلحة رغم الدعوات المتواصلة من البرلمانيين البريطانيين لإيقاف هذا الدعم. وكانت الحكومة رفضت العام الماضي دعوة المعارضة البرلمانية لوقف إمدادات الأسلحة إلى المملكة العربية السعودية. وليست هذه المرة الأولى التي تتجاهل فيها بريطانيا الدعوة إلى وقف بيع الأسلحة إلى الدولة الخليجية.

 

  ماذا لو أوقفت بريطانيا مبيعات الأسلحة للسعودية؟

segma

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.