شركة “بي إيه أي سيستمز” تدعم أسطول طائرات هوك الإماراتية حتى عام 2020

طائرتا هوك تابعتان للقوات الجوية الإماراتية
طائرتا هوك تابعتان للقوات الجوية الإماراتية

عدد المشاهدات: 1394

تم توقيع اتفاقية جديدة بين شركة “بي أيه إي سيستمز” (BAE Systems) و”أمرك” (المركز العسكري المتقدم للصيانة والإصلاح والعمرة) لتوفير الدعم المستمر لأسطول طائرات “هوك” (Hawk) في دولة الإمارات العربية المتحدة. وستستمر هذه الاتفاقية حتى عام 2020، مما يجدد شراكة “بي أيه إي سيستمز” الناجحة القائمة مع أمرك.

وتشمل الاتفاقية توريد قطع الغيار وأعمال التصليح إلى جانب الحصول على الخبرات الهندسية والخدمات الخاصة من الشركة البريطانية لطائرات هوك، إم كيه61 (Mk61)، إم كيه102 (Mk102) وأم كيه 63 (Mk63).

توفر شركة “بي أيه إي سيستمز” محفظة مرنة وواسعة من خدمات الدعم لعملاء طائرات هوك في جميع أنحاء العالم، والتي يمكن تصميمها لتلبية الاحتياجات المتغيرة والمختلفة لكل زبون. وتتركز هذه الخدمات على مركز خدمة الدعم الذي يقدم الخدمات الهندسية وخدمات الدعم المتخصصة، وذلك باستخدام أحدث التقنيات للاستفادة من المعلومات والبيانات المتوفرة من خلال أسطول هوك المنتشر في جميع أنحاء العالم.

وقال مايك سويلس، مدير برنامج هوك الدولي في الشركة: “تستند هذه الاتفاقية على الشراكة القوية التي أبرمتها شركتنا مع أمرك منذ عام 2013، وهي توفر منصة مثالية لمساعدتنا المستمرة في دعم أسطول هوك الحالي في دولة الإمارات العربية المتحدة. كما أنها سوف تعزز وتقوّي العمل التعاوني بين منظمتينا في مجال الصيانة طويلة الأجل للطائرة. وستتمكن دولة الإمارات العربية المتحدة من خلال هذا الاتفاق من الاستمرار في الاستفادة من الخبرة الرائدة لبي أيه إي سيستمز في مجال دعم طائرات هوك، مع استمرارنا في لعب دور هام لدعم مختلف العملاء في جميع أنحاء العالم”.

شركة أمرك هي شركة مشتركة مملوكة من قبل شركة الإمارات للصناعات العسكرية (إديك) وشركة “لوكهيد مارتن” وشركة “سيكورسكي”. وتقدم الشركة أفضل الخدمات في مجال صيانة وإصلاح وعمرة الطائرات العسكرية مما يوفر للقوى العسكرية أعلى مستوى من الجاهزية للطائرات وسهولة نشر الأسطول الجوي وسلامته. وتشمل قائمة أهم عملاء شركة أمرك دولة الإمارات العربية المتحدة وغيرها من القوات المسلحة الإقليمية الأخرى.

  صفقة عسكرية متوقّعة بين تركيا وبريطانيا قيمتها 135 مليون دولار

توجد طائرات هوك لدى 18 زبوناً في جميع أنحاء العالم، وقد حققت تلك الطائرات ما يزيد على 3.5 مليون ساعة طيران. وتستند شركة “بي أيه إي سيستمز” على هذه التجربة العالمية، وتعمل بالشراكة مع سلسلة التوريد العالمية، لتقديم خدمات الدعم التي تركز على خدمة العملاء وتتميز بالفعالية من حيث التكلفة.

segma

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.