عوائق مرتقبة للتشغيل المشترك لنظامي الدفاع الجوي ثاد وإس-400 في السعودية

sda-forum
نظام الدفاع الجوي ثاد
نظام الدفاع الجوي ثاد

عدد المشاهدات: 2864

أغنس الحلو- دبي

ستشكل عملية نشر المملكة العربية السعودية لنظامي ثاد الأميركي وإس-400 الروسي مشكلة من حيث التشغيل المشترك لنظامي الدفاع الجوي، بحسب ما قال نائب رئيس قسم أنظمة الدفاع الجوي في شركة لوكهيد مارتن، تيموثي كاهيل. وردا على سؤال الأمن والدفاع العربي خلال معرض دبي للطيران، أجاب كاهيل: ” سيتوجب على الحكومة الأميركية إتخاذ القرار الصائب بهذه المسألة ولكن تشغيل نظامي دفاع جوي مثل إس-400 و ثاد معا سيشكل مشكلة كبيرة.”

أما العائق الأساسي سيكون في الإتصالات وتبادل المعلومات الحساسة بين النظامين. وقال دان نورتون، نائب رئيس قسم استراتيجية تطوير الأعمال في لوكهيد مارتن موضحا، ” سيكون هناك تحديات كبيرة في تشغيل نظامي ثاد الأميركي وإس- 400 الروسي معا. لأن نقل المعلومات الحساسة بين النظامين سيكون أمرا صعبا. فإن إختيار المعلومات الواجب نقلها خلال عمليات إطلاق النيران المشتركة سيكون ذات دقة بالغة.”

تسلّم لوكهيد مارتن في الوقت الراهن أنظمة ثاد للدفاع الجوي إلى الإمارات العربية المتحدة، وستكون السعودية هي الزبون العالمي الثاني لهذا النظام، خاصة وأن بطاريات ثاد الموجودة في كوريا الجنوبية يتم تشغيلها من قبل الجيش الأميركي. وحول حقوق الإنسان خلال العمليات العسكرية السعودية في اليمن ونقل تكنولوجيا الصواريخ إلى المملكة علّق كاهيل، ” ثاد هو نظام دفاعي ولا يملك أي قدرات هجومية أو رؤوس حربية. إنه مضاد للصواريخ العدوة فقط، وبالتالي لا يوجد أي تحفّظ على قدرات هجومية تتعلق بالنظام.”

وتجدر الإشارة أن الولايات المتحدة أعلنت موافقة الكونغرس على تصدير ثاد للسعودية في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي. كما تعاقدت على نظام إس-400 الروسي في تشرين الأول/ أكتوبر. وسيشكل بالإضافة إلى صواريخ باتريوت من طراز باك 3 درع حماية كبير للسعودية، التي لم تحصل بعد على صواريخ الباتريوت من طراز MSE.

  روسيا تعرض أحدث صناعتها الجوية في معرض دبي للطيران

وقال كاهيل، “إننا نسلّم السعودية أنظمة باتريوت من طراز باك-3. وفيما يخص الخليج، سيشكل الباتريوت دفاعا جويا كبيرا، وعندما يضاف إليه ثاد المزود برادار وصاروخ أكبر ومدى أبعد.”

هذا وسيشهد نظام ثاد تصاعدا في كمية الإنتاج، بعد إرتفاع الطلب علىيه ثاد للدفاع الجوي خلال الأشهر ال 68 شهر الأخيرة.

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.