إيران تبني مجسّم عن حاملة “نيمتز” الأميركية وتنفّذ تدريبات لاستهدافها

حاملة "نيمتز" الأميركية
حاملة "نيمتز" الأميركية

عدد المشاهدات: 1620

يقوم الحرس الثوري الإيراني بالتدريب على مواجهة أقوى الأسلحة الأميركية وأكثرها تهديداً لإيران في حالة اندلاع حرب جديدة في المنطقة، وفق ما نقلت تقارير إعلامية إيرانية مؤخراً. في هذا الإطار، قام الحرس الثوري منذ فترة ببناء مجسم عن حاملة الطائرات الأميركيّة “يو أس أس نيميتز” (USS Nimitz)، حيث نفّذ تدريبات لاستهداف تلك الحاملات إضافة إلى إغراقها في غضون “خمسين ثانية”.

ويعتقد عسكريون دوليّون أن إيران لا يمكنها أن تواجه الآلة العسكرية الأميركية بل إنها ستكون فريسة سهلة للأسحة الأميركية الدقيقة والمتطورة وذلك بسبب الفجوة الزمنية في مستوى ونوعية المعركة التي تفرضها أميركا على خصومها العسكريين، وهي معركة تشارك فيها قوات برية وبحرية وجوية وجوفضائية، ولا يمكن مع هذا التنسيق الهائل بين فروع الجيش الأميركي، أن يصمد في مثل هذه المواجهة، كما يقول خبراء.

وفي شباط/فبراير الماضي، أعلن الحرس الثوري عن تدمير ذلك المجسّم في مناورات عسكريّة ضمّت زوارق تابعة لبحريّة الحرس الثوري. وقال نائب القائد العام للحرس العميد حسين سلامه إنّ إيران لم تكشف كامل قوّتها خلال التدريبات، حيث تمتلك إيران صاروخ “قادر” المضاد للسفن بمدى 345 كم، وزن الرأس الحربي 200 كغ تقريباً، بإمكانه أن يطارد هدفاً متحرّكاً؛ وهو صاروخ منخفض الكلفة وسهل الإطلاق، ويمكن أن يُنشر ضمن أسراب. لذلك، ومع استخدامه بأسلوب مخادع ، يمكن أن يشكّل “تحدّياً هائلاً” لأنظمة الدفاع في السفن الحربيّة.

من جهته، قال الناطق باسم البنتاغون حينها الكولونيل ستيف وورن: “هنالك فارقاً بين إغراق المجسّمات وإغراق الحاملات نفسها”.

في الوقت نفسه، يعمل الحرس الثوري الإيراني على تطوير وسائل أخرى مثل الغوصات والزوارق الانتحارية، لكن إغراق أي حاملة طائرات ليس بالمسألة السهلة، وفق ما قال خبراء وعسكريين، لأن حاملة الطائرات هي في واقع الأمر منظومة أسلحة تتحرك بشكل متزامن تضم سفناً حربية للإسناد ولمواجهة أي طائر كما تتضمن غواصة تبحر بالقرب من حاملة الطائرات، ومنظمومة دفاع ضد الصواريخ، وضد الطائرات.

segma

Be the first to comment

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.