السعودية تمتلك سجلاً من الأدلّة عن الصواريخ الإيرانية التي أطلقت على البلاد

segma
صاروخ إيراني من نوع "قيام" الذي يُعتقد أنه تم إطلاقه المتمردون اليمنيون على المملكة العربية السعودية، خلال عرض عسكري. فهيد سالمى/AP
صاروخ إيراني من نوع "قيام" الذي يُعتقد أنه تم إطلاقه المتمردون اليمنيون على المملكة العربية السعودية، خلال عرض عسكري. فهيد سالمى/AP

عدد المشاهدات: 1650

الأمن والدفاع العربي – ترجمة خاصة

  • جمع التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية سجلاً من الأدلة على الدعم العسكري الإيراني للمتمردين اليمنيين
  • تشمل الأدلّة صوراً للقذيفة التسيارية التي هبطت في السعودية

تم العثور على بقايا الصاروخ البالستي الإيراني من نوع “قيام” (Qiam) في المملكة العربية السعودية، وفق ما جاء في وثيقة التحالف العربي والتي حصل على نسخة منها موقع “جينز” الإخباري. وأوضحت الوثيقة الصادرة عن قيادة القوات المشتركة للتحالف العربي أن إيران تقدم دعماً عسكرياً للمتمردين اليمنيين الذين يقاتلهم التحالف. ويعود تاريخ الوثيقة إلى 5 تشرين الثاني/نوفمبر، أي بعد يوم واحد من اعتراض صاروخ بالستي على مطار الملك خالد الدولي.

وأعلن السعوديون في 6 تشرين الثاني/نوفمبر أن هذا الصاروخ وغيره من الأنظمة الصاروخية التي تم إطلاقها على المملكة في 22 تموز/يوليو الماضي، تم تصنيعها في إيران ويبلغ  مداها 900 كلم. وحدّد المتمردون أنه نسخة جديدة من الصواريخ تحت اسم “بركان-2أتش” (Burkan-2H).

واشتملت وثيقة الائتلاف أيضاً على صور لقسم من الصواريخ التي تم استعادتها من إحدى القذيفتين حيث تبيّن أنه يحمل نفس العلامات التي تظهر على صواريخ “قيام”، المشتقة من “سكود” (Scud) مع نطاق يبلغ 800 كم كما هو مُعلن.

وأظهرت صورة ثانية – على ما يبدو – إحدى القنوات الأربعة (Conduits) التي تغذي دوارات التوجيه (Steering Vanes) في قاعدة صواريخ “قيام”. إن إحدى سمات الصاروخ الإيراني هو أنه يتم دمجه على زعانف (Fins) مشتقات صواريخ “سكود” أخرى.

وأشارت الوثيقة أيضاً إلى أن الرؤوس الحربية التي شوهدت على صاروخ “بركان -2” تتمتّع بنفس شكل تلك التي استخدمت على صواريخ “قيام”، كما أن القاذفة (Launcher) التي شوهِدت لفترة وجيزة في فيديو للمتمردين عن عملية هجوم نفّذها “بوكان -1” قد تم سحبها من قبل جرار مدني (Civilian Tractor) شبيهة بالأنظمة الإيرانية، وليس من على مركبة عسكرية تعمل على كافة التضاريس.

  السعودية تعترض صاروخاً أطلقه المتمردون الحوثيون

من جهته، قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير لشبكة “سي إن إن” في 6 تشرين الثاني/نوفمبر إن “الصاروخ الذي أطلق في 4 تشرين الثاني/نوفمبر تمتّع بنظام توجيهي ومواد ألمنيوم أتت من إيران”، ولكن هذا التأكيد لم يتكرر في وثيقة الائتلاف.

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.