مصر وفرنسا توقعّان عقوداً تسليحية جديدة خلال زيارة ماكرون المقبلة للقاهرة

محمد الكناني

sda-forum
مقاتلتا رافال تابعتان لسلاح الجو المصري (Dassault Aviation)
مقاتلتا رافال تابعتان لسلاح الجو المصري (Dassault Aviation)

عدد المشاهدات: 810

ذكرت جريدة La Tribune الفرنسية، أن وزيرة الدفاع فلورينس بارلي، ستقوم بزيارة مصر نهاية الأسبوع الجاري، وذلك للتمهيد لزيارة الرئيس إمانويل ماكرون للقاهرة، والمُخطط لها مطلع العام الجديد 2018، وأنه من المُتوقّع توقيع عقود تسليحية جديدة تتمثل في صفقة مقاتلات “رافال” (Rafale) وكورفيتات “غويند” (Gowind) إضافية.

وقالت الجريدة إن زيارة الرئيس ماكرون ستتم إما نهاية شهر كانون الثاني/يناير أو بداية شهر شباط/فبراير من العام الجديد، وذلك بحسب ما لديها من معلومات. ويأتي ذلك في إطار رغبة الرئيس الفرنسي في إستمرار العلاقات والشراكة الاستراتيجية بين مصر وفرنسا، والتي أكد عليها لنظيره المصري الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال زيارته لباريس شهر تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

وأضافت الجريدة، أنه إلى جانب العلاقات الثنائية، فإنه من المتوقع أن يشهد الرئيس السيسي مع نظيره الفرنسي، توقيع عقود تسليحية جديدة، وذلك مثلما حدث في زيارة الرئيس ماكرون لقطر، والتي شهدت توقيع عقد مقاتلات الرافال الإضافية. مصر من الممكن أن تتعاقد على 12 أو 24 مقاتلة رافال إضافية، حيث لا تزال المباحثات حول العدد جارية بين الجانبين. وكانت القاهرة قد وقّعت في شباط/فبراير عام 2015 عقداً لشراء 24 مقاتلة تضمّن خياراً مستقبلياً لشراء 12 مقاتلة إضافية، ولكن هناك رغبة مصرية في زيادة العدد إلى 24 مقاتلة أخرى، وهذا ماسيتم حسمه خلال المفاوضات والمباحثات الحالية.

بالإضافة إلى ذلك، بدأت شركة Naval Group (شركة DCNS سابقاً) في التجهيز لبيع كورفيتين إضافيين طراز Gowind-2500 للقوات البحرية المصرية، واللذين كانا مُدرجين كخيار مٌستقبلي ضمن عقد الكورفيتات الأربع السابق توقيعه عام 2014، حيث لا تزال القاهرة راغبة في الحصول عليهما.

خلال 3 أعوام في الفترة 2014 – 2016، قامت مصر بتحديث قواتها المسلحة بمساعدة فرنسية، تمثّلت في التعاقد على 24 مقاتلة رافال، قمر إتصالات عسكري، فرقاطة فريم متعددة مهام، 4 كورفيتات متعددة مهام، حاملتي المروحيات ميسترال، ووصلت قيمة تلك العقود إلى 6.83 مليار يورو (8 مليار دولار وهي نفس قيمة صفقة مقاتلات التايفون القطرية وعددها 24 مقاتلة).

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.