السعودية تطلب دفعة جديدة من صواريخ AGM-154 Block III C الأميركية

شيرين مشنتف

صاروخ JSOW C الأميركي
صاروخ JSOW C الأميركي

عدد المشاهدات: 3888

ستتزوّد المملكة العربية السعودية بمجموعة جديدة من صواريخ “إيه جي أم-154 بلوك 3 سي” (AGM-154 Block III C) جو-أرض، وفق ما أعلنت وزارة الدفاع الأميركية في بيان رسمي لها نشرته في 12 كانون الأول/ديسمبر الجاري.

وقال البيان إن “السعودية ستحصل على 618 صاروخ AGM-154، بالإضافة إلى الحاويات الخاصة بالصواريخ، معدات دعم لقطع الغيار والدعم الهندسي والتقني، بموجب برنامج البيعات العسكرية الأجنبية (FMS)”، مضيفاً أن “العمل سيجري في ولايات أميركية عدّة ويُتوقّع أن ينتهي بحلول حزيران/يونيو 2022”.

وأعلن مصدر عسكري – لم يشأ الكشف عن هويّته – إن لهذه الصفقة “انعكاس واضح لفائدتها الكبرى خلال العمليات التي تشنّها القوات الجوية الملكية السعودية في اليمن”، مضيفاً أن دولة الإمارات أبدت اهتماماً واسعاً في شراء هذا النوع من الصواريخ”. وأشار المسؤول إلى أنه “في حال تكلّلت صفقة مقاتلات أف-35 بالنجاح لصالح الإمارات، سيكون صاروخ AGM-154 أحد الأسلحة الرئيسة التي سيتم تزويدها على مقاتلة الجيل الخامس”.

من جهته، علّق مارك “سموك” بوراب، مدير عام تطوير أعمال وحدة “رايثيون للمنظومات الصاروخية” – في حديث خاص للأمن والدفاع العربي – قائلاً إنه “هناك عدد من دول مجلس التعاون الخليجي التي بلغت مراحل مختلفة في الاستحواذ على هذا السلاح كما هناك مصلحة عالية في منطقة الشرق الأوسط للحصول على مثل هذه القدرة”، دون الكشف عن أي تفاصيل أخرى.

وأضاف بوراب أنه “تم أو يجري العمل على دمج هذا السلاح في مقاتلات الجيل الرابع والخامس، بما في ذلك F-15، F-16، F/A-18 وF-35″، مردفاً أن JSOW C يمنح المقاتلين مرونة مذهلة هائلة بفضل مداه البعيد، ورأسه الحربي المتطور، وكذلك قدرته على تجاوز التدابير الإلكترونية المضادة بالغة التقدم والتميز.

  تعرّف إلى نظام الكشف عن القناصين "بوميرانغ" الأميركي

يعتبر الصاروخ JSOW C Block III الجديد أحد الأسلحة الإنزلاقية المتطورة التي يصل مداها لأكثر من 70 ميلاً بحرياً مما يمنح المقاتلين مرونة تشغيلية فائقة. وهذا السلاح أحد أسرة أسلحة الجيل القادم، إذ يوفر قدرات عالية الأداء وإمكانيات المناورة في البيئات بالغة الخطورة في أثناء التصدي لنطاق واسع من الأهداف.

وأشار بوراب إلى أن “هذا السلاح قادر على تجاوز التدابير الإلكترونية المضادة بالغة التقدم والتميز والمصممة للتشويش على ما يمتاز به الصاروخ من قدرات الملاحة والاستهداف الدقيق للأهداف”، مضيفاً أن صاروخ JSOW C  قادر على الملاحة وفق إحداثيات مخططة مسبقاً لتجنب التهديدات، كما يمكنه تعزيز التأثيرات المطلوب إحداثها بالأهداف من خلال برمجة معايير التحليق من قمرة القيادة”.

كذلك حرص المسؤول على التنويه إلى جانب آخر مهم في سلاح JSOW ألا وهو تكاليفه المعقولة، ولا سيما انخفاض تكاليف دمجه مع معظم المنصات بفضل الجهود السابقة المبذولة في هذا المجال.

يعتمد الصاروخ JSOW C على نظام الملاحة التموضع العالمي بالأقمار الإصطناعية GPS – قصور الذاتي متكامل والذي يقترن مع باحث للتصوير يعمل بالأشعة تحت الحمراء يتيح إمكانية التقاط الأهداف والاستحواذ عليها ذاتيًا. وتمكن هذه الميزات المتطورة الصاروخ JSOW C من تتبع الأهداف والتقاطها والاستحواذ عليها بدقة، حتى في حالات الإعاقة بالغبار أو الدخان في ساحة المعركة.

segma

Be the first to comment

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.