سقوط هليكوبتر عسكرية روسية في سوريا ومقتل طياريها

مروحية مي-24 العسكرية الروسية
مروحية مي-24 العسكرية الروسية

عدد المشاهدات: 900

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن طيارين اثنين لقيا مصرعهما في سوريا، جراء تحطم مروحية من طراز “مي-24” (Mi-24) بسبب عطل فني، في 31 كانون الأول/ديسمبر الماضي.

وأكدت الوزارة في 3 كانون الأول/ديسمبر أن المروحية لم تتعرض لأي إطلاق نار، ولم يكن أي عامل خارجي سبباً في تحطمها، موضحة أن المروحية تحطمت بسبب خلل فني أثناء التحليق، وسقطت بشكل حادّ على بعد 15 كيلومتراً من مطار حماة.

وأضافت أن الطيارين لقيا مصرعهما، وأصيب شخص آخر من طاقم المروحية، تم إجلاؤه، ونقله إلى مطار حميميم حيث تلقى الإسعافات اللازمة.

وفي تشرين الأول/أكتوبر الماضي، تحطمت مروحية روسية على متنها ثمانية روس في البحر في أرخبيل سفالبارد النروجي في القطب الشمالي. والمروحية روسية الصنع من طراز ميل “مي-8” وتعمل بشكل دائم قرب بارينتسبورغ.  وتم الإبلاغ عن فقدان أثرها عبر سلطات المطار حوالي (الساعة الواحد ونصف ت غ) في طريق عودتها من بيراميدين، وهو مجمع تعدين سابق تحول حالياً إلى مزار سياحي.

  عقود عسكرية ضخمة لصالح القوات الروسية في عام 2016

segma

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.