أنظمة الانذار المبكر والتحكم المحمولة جواً

segma

عدد المشاهدات: 835

موسى القلاب *
حظيت أنظمة الإنذار المبكر والتحكم AEW&C المحمولة جواً على الساحة العالمية، باهتمام بالغ على مدى أكثر من نصف قرن ، حيث وصلت اليوم الى قدرات فائقة[*] الأداء على المستويين العملياتي والفني لإدارة المعركة الجوية انطلاقاً من ارتفاعات شاهقة.

أدركت أسلحة الجو العالمية، على مختلف قدراتها وإمكانياتها؛ أهمية امتلاك واستخدام هذا النوع من الأنظمة الرادارية المحمولة جواً، لغرضين هامين رئيسين، هما الإنذار المبكر عن أية نشاطات جوية معادية تظهر بصورة مفاجئة فوق مسرح العمليات الجوي أو بالقرب منه؛ والتحكم Control بمهام الطائرات الاعتراضية الصديقة التي تُسند لها مهمة اعتراض وتدمير الطائرات المعادية عند اقترابها من الحد الأمامي لمنطقة المعركة.

ويتم ذلك سواءَ من وضعية الإقلاع الفوري للطائرات الاعتراضية من قواعدها الجوية على الأرض، أو من على حاملات طائرات متمركزة في البحار والمحيطات، او من وضعية الدوريات (المظلات) الجوية الاعتراضية في الجو ، للدفاع عن نقاط ومناطق حيوية محددة وغاية في الأهمية، ضمن قطاع العمليات الجوية.

تحمل طائرات الإنذار المبكر ثابتة الجناح بعيدة المدى، أو الطائرات الهليكوبتر متوسطة وقصيرة المدى، على متنها أنظمة الرادارات والاتصالات وطواقم العمل المكلفة بواجبات الإنذار المبكر والتحكم من الجو ، وذلك حسب المهام المطلوبة ، واتساع أجواء الرقعة الجغرافية المطلوب تغطيتها رادارياً فوق سطح الأرض.

وثمة أغراض أخرى تقوم بها طائرات الإنذار المبكر المحمولة جواً، منها الإنذار المبكر عن انطلاق الصواريخ البالستية المعادية BMAEW في منطقة المسؤولية، وهي في مرحلة الإطلاق والصعود الأولي في الجو نحو مسارها الدائري، قبل خروجها من طبقة الغلاف الجوي .

كما تقوم طائرات الإنذار المبكر التابعة لأسلحة البحرية والعاملة فوق البحر (طائرات الدورية البحرية) ثابتة الجناح والعمودية، بالإبلاغ عن نشاطات السفن الحربية والغواصات المعادية في المياه الزرقاء، والصواريخ البالستية التي قد تنطلق منها نحو أهداف برية وبحرية، على حد سواء وذلك باستخدام أنظمة رادارية بحرية وإلكترو – بصرية/ تحت الحمراء.

  النظم المضادة للعبوات المتفجرة في الميدان

تعتبر طائرة Wedgetail 737 AEW&C)) من أحدث الطائرات العاملة اليوم في مجال الإنذار المبكر والتحكم على الساحة العالمية ، لا سيما داخل القوات الجوية الاسترالية والقوات الجوية التركية والكورية الجنوبية ، والتي خلافاً لما سبقها من أنظمة رادارية محمولة جواً، لا تحمل قبةً دوارةً ، إذْ تشبه في تصميمها هذا طائرات الإنذار والتحكم العاملة على متن حاملات الطائرات الأمريكية ، ذات الرادار المثبت في أعلى مؤخرة جسم الطائرة (الاسفيني الشكل) ، حيث باعت بوينغ (Boeing) للدول الثلاث المذكورة 14 نظاماً جوياً متقدماً.

يُذكر ان استراليا كانت قد أوصت على 6 أنظمة رادارية AEW&C، مع الاحتفاظ بحق طلب 3 أنظمة رادارية احتياطية أخرى ، علاوةً على 6 طائرات من نوع 737 – 700 ، وذلك في يوليو 1999 . وكان من المقرر ان يتسلم سلاح الجو الاسترالي آخر الدفعات في نهاية 2010 وبداية 2011 ، منها طائرة معدلة لتحمل نظام الدعم الالكتروني ESM .

كما وقعت شركة بوينغ الأميركية عقداً مع كوريا الجنوبية لتزويدها بأربعة أنظمة Wedgetail AEW&C لمشروعها المسمى : " عين السلام " مُعدةً لأغراض إضافية كالتدريب ودعم المهام الأرضية وإجراء التعديلات، ومن المقرر تسليم الطائرة الأولى في 2011، والثلاث طائرات المتبقية في 2012 ، ما يعطي كوريا الجنوبية قدرات واسعة في مجالات المراقبة من الجو والاتصالات وإدارة المعركة، وذلك لمواجهة التهديدات الإقليمية في شبه الجزيرة الكورية حاضراً ومستقبلاً.

تتميز طائرة بوينغ 737-700 بأنها منصة الجيل الجديد للرادار المحمول جواً، في القرن الواحد والعشرين، لا سيما من حيث مداها الذي يصل الى 3500 ميلاً جوياً وقدرتها على حمولة أكبر من أنظمة طيران وملاحة جوية ومعدات متقدمة للغاية. وعلى الرغم من تقنياتها المتقدمة جداً، إلا انها لا تحتاج سوى الى الحد الأدنى من عمليات الصيانة والتجهيز . كما يتألف طاقمها من طيارين اثنين فحسب ،وتستطيع الطائرة التسلق لارتفاع 41 ألف قدم فوق سطح البحر، بعيداً عن تهديدات صواريخ الدفاعات الجوية للعدو، براً وبحراً.

  الحرب المضادة للغواصات

أما الرادار وهو من نوع منظومة المسح الإلكتروني المتعدد الوظائف MESA من نورثروب غرومان (Northrop Grumman)، فهو يعمل تحت مختلف ظروف الطقس والأحوال الجوية، بقدرة دوران مختلفة السرعات تبلغ 360 درجة، وعلى الموجتين الجوية والبحرية بمدى يزيد عن 200 ميلاً جوياً. أما نظام تمييز الصديق من العدو IFF فيصل مداه الى نحو 300 ميلاً جوياً. ويتألف النظام من 6-10 شاشات عرض متعددة المهام علاوة على 11 جهازاً لا سلكياً متعدد الأنواع والقدرات والموجات ، بالاضافة الى المربطين الجويين للبيانات الرقمية 11 , 16، مع المقدرة على التشفير والتغيير السريع للموجات العاملة من موضعين مختلفين للبث والترددات. هذا ويتألف طاقم العمليات من 6- 10 أشخاص وذلك حسب الحاجة والمهمة المراد تنفيذها.

من جهة ثانية، لا بد من الإشارة إلى ان أهم الانظمة الرادارية للإنذار المبكر والتحكم الجوي الشائعة والمستخدمة حول العالم هي الرادار ذو القبة الدوارة – لا سيما في حلف الناتو واليابان والمملكة العربية السعودية، نظام E-3 Sentry (إي-3 سنتري) المحمول على طائرة من نوع بوينغ 707 ، ونظام E-2Hawkeye (إي-2 هوك آي) ، من Northrop Grumman الذي يعمل من على حاملات الطائرات بشكل عام.

وفي المملكة المتحدة يتم استخدام نظام Sentry AEW1 ، وفي سلاح الجو الروسي نظام Beriev A-50 and A-50 U Shmel، ذو القبة الكبيرة غير الدوارة، المحمول على الطائرة العسكرية / التجارية من نوع إليوشن – 76، في حين يستخدم سلاح الجو السويدي النظام Ericsson Erieye PS -890 / S 100B Argus، المحمول على طائرة ساب 340.

أما القوات الجوية في كل من اليونان والبرازيل والمكسيك ، فتستخدم نظام Ericsson Erieye PS-890 radar، المحمول على طائرة Embraer R- 99، في حين قامت القوات الجوية في باكستان بشراء 6 طائرات سويدية الصنع من نوع SAAB 2000 ، لتحمل أنظمة رادارية من نوع Erieye AEW، بينما توجهت القوات البحرية الباكستانية نحو شراء 3 طائرات P-3 Orion.

  قوات حفظ السلام العربية : عملياتها.. أدوارها.. كفاءاتها.. وخبراتها

أما الطائرات العمودية التي تقوم بمهام الإنذار المبكر جواً ، وتحمل أنظمة رادارية لهذه الغاية فإنها محدودة الانواع، حيث تشكل طائرة البحرية البريطانية من نوع Sea King ASaC7 المنصة الرئيسية العاملة مع حاملة الطائرات Invincible ، والتي كان وجودها بعد النموذجين AEW.2 and AEW.5، نتيجةً حتميةً للدروس المستفادة من حرب فوكلاند مع الأرجنتين عام 1982. وفي البحرية الاسبانية ظهرت الطائرة العمودية SH-3 Sea King، لتعمل مع حاملتي الطائرات Principe de Asturias و Juan Carlos I.

وفي روسيا جاءت الطائرة Kamov Ka-31، لتعمل مع حاملة الطائرات الروسية Kuznetsov، وعلى الفرقاطة الهندية Krivak-III ، والتي تحمل الرادار الجوي E-801M Oko (Eye) المخصص للحرب الالكترونية ، والذي يستطيع تعقب 20 هدفاً جوياً في وقت واحد ؛ بمدى يصل الى 90 ميلاً جوياً؛ واكتشاف سفن السطح البحرية على مدى 160 ميلاً بحرياً.

إلا ان الطراز الأحدث في مجال الطائرات العمودية للانذار المبكر المحمول جواً، هي الطائرة الايطالية العاملة مع سلاح البحرية من نوع AgustaWestland EH101.

 

* باحث وكاتب في الشؤون الاستراتيجية
 

Be the first to comment

اترك رد

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.