مصر قد تكون من الدول المرشحة لشراء منظومة “أس-400” الروسية

منظومة أس-400 الروسية خلال نشرها في قاعدة حميميم في سوريا (Sputnik)
منظومة أس-400 الروسية خلال نشرها في قاعدة حميميم في سوريا (Sputnik)

عدد المشاهدات: 1914

أعلن مجلس الاتحاد الروسي أن مصر قد تكون من الدول المرشحة لشراء منظومة “أس- 400” الروسية، وفق ما نق موقع روسيا اليوم الإخباري في 25 كانون الثاني/يناير الجاري.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال رئيس لجنة الدفاع والأمن في مجلس الاتحاد الروسي، فيكتور بونداريف، إن هذه “الدول تشعر بالتهديد لأمنها من قبل التنظيمات الإرهابية ودول الناتو”. ووفقاً له، فإن دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا سوف تسعى جاهدة للحصول على مثل هذه “الأنظمة الحديثة للدفاع الجوي”.

من جهته، يقول عمرو الديب الخبير الاستراتيجي المصري في جامعة “نيجني نوفجورود” الحكومية الروسية، إن “الحديث عن إمكانية تزويد مصر بمنظومة الدفاع الجوي الروسية الشهيرة أس–400، هو أمر ممكن، خصوصاً وأن العلاقات المصرية الروسية تمر بأفضل حالاتها”، بحسب روسيا اليوم.

وأشار في حديث خاص لـ”RT” أنه إذا “قررت روسيا تزويد أي دولة في منطقة الشرق الأوسط بهذه المنظومة الحديثة، فستكون مصر هي أول دولة في المنطقة التي ستمتلك هذه المنظومة”، مؤكداً على أن المفاوضات مع مصر جادة وحقيقية، حيث أن هذه المنظومة الصاروخية ستضع مصر في مقدمة دول العالم التي تمتلك دفاعات جوية قوية.

وأضاف الديب إلى أنه لا يجب أن ننسى الصفقة الكبرى التي تمت بين مصر وفرنسا لشراء مصر حاملتي الطائرات ميسترال بموافقة روسية، ودعم تقني روسي على أعلى مستوى، ولا ننسى تزويد روسيا مصر بالعديد من الأسلحة المختلفة الحديثة التي جعلت الجيش المصري يمتلك أسلحة متنوعة المصادر والقوة، الأمر الذي يضمن لمصر الأمن والأمان في عالم تسوده الحروب ومنطقة كمنطقة الشرق الأوسط المليئة بالحروب الأهلية.

وأكد الخبير المصري أنه إذا تم بالفعل تزويد مصر بهذه المنظومة “فستضيف قوة كبيرة للدفاع عن المناطق الحيوية المصرية كالسد العالي، والجيش الثاني والثالث، الحدود الغربية وخصوصاً قاعدة محمد نجيب العسكرية”.

  واشنطن تحذّر الهند من شراء أسلحة من موسكو – وخاصة الأس-400‏

هذا وتتصف منظومة الصواريخ الحديثة أس-400 (تريومف) خلافاً لسابقتها “أس-300 بي إم” بقدرتها على تدمير كافة أنواع الأهداف الجوية، بما في ذلك الصواريخ المجنحة التي تحلق بمحاذاة سطح الأرض، والطائرات صغيرة الحجم من دون طيار، وحتى الرؤوس المدمرة للصواريخ ذات المسار البالستي التي تصل سرعتها إلى 5000 متر في الثانية. وليس بمقدور أية منظومة أخرى متابعة مثل هذا المسار.

وهي قادرة على التصدي لكافة أنواع الطائرات الحربية، بما فيها طائرة الشبح الشهيرة. هذا وبدأ تزويد الجيش الروسي بتلك المنظومات بدءاً من آب/أغسطس عام 2007 حيث بدأت أول كتيبة مزودة بهذه المنظومات مناوبتها القتالية في ضواحي موسكو.

ويمكن أن تزود  منظومة “إس 400” بـ 5 أنواع من الصواريخ مختلفة المهام والأغراض. وجاء صاروخ “40Н 6 Е” نموذجاً أخيراً استكملت به تشكيلة المنظومة. ويستخدم هذا الصاروخ لتدمير أهداف هامة ومعقدة، بينها طائرات الكشف الراداري البعيد وطائرات الشبح المعادية، وذلك عن بعد 400 كيلومتر.

segma

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.