موقع أميركي يكشف حقيقة ما يجري في قاعدة العديد في قطر

قاعدة العديد في قطر
قاعدة العديد في قطر

عدد المشاهدات: 1218

في خضم الأزمة الخليجية الراهنة، كثرت تداول الأخبار عن موضوع قاعدة العُديد في دولة قطر، وسط تقارير عن احتمال انتقال القاعدة إلى دول أخرى. لكن موقع (ديفنس وان) الأميركي المتخصص في الشؤون الدفاعية، نقل في 3 شباط/ فبراير عن متحدث أميركي باسم قاعدة العديد الجوية في قطر تأكيده أن القاعدة تخضع حاليا لخطط —بدأ تنفيذ جزء منها- تشمل مشاريع خاصة بتطوير البنية التحتية في جميع أنحاء المنشأة العسكرية.

وقال المتحدث: “تخطط القوات الجوية حاليا وتنفذ أكثر من 12 مشروعا لتحسين البنية التحتية بالقاعدة، تشمل المشاريع في قاعدة العديد تطوير بناء مخازن جديدة ومنشآت تدريب وصيانة، مع ربط نظام الصرف الصحي للعُديد بالشبكة القطرية خارج القاعدة”.

ووصف المتحدث الأميركي تلك المشاريع بأنها نقلة لقاعدة العديد الجوية من بيئة استطلاعية بمنشآت مؤقتة إلى قاعدة ذات بنية تحتية دائمة لتحافظ على عمليات طويلة الأمد.

وكانت وزيرة القوات الجوية الأميركية، هيزير ويلسون، قالت خلال جلسة استماع في مجلس الشيوخ التابع للكونغرس الأميركي، حزيران/ يونيو من العام الماضي، إن العمليات الجوية المنفذة انطلاقا من قاعدة العديد مستمرة من دون أي انقطاعات، لكنها أشارت في الوقت ذاته إلى أن “القوات الجوية والبنتاغون لديهما بالطبع مخططات احتياطية”، متعلقة بالقاعدة، تم وضعها للجوء إليها في حال وقوع تطورات غير متوقعة.

وفي ردها على سؤال حول ما إذا كانت تصريحاتها تعني أن الولايات المتحدة لن تواجه في المستقبل القريب ضرورة إغلاق قاعدة العديد، قالت ويلسون: “بالضبط”.

شيدت قطر قاعدة “العُديد” أو ما يعرف بمطار “أبو نخلة” عام 1996 بمليار دولار. استخدمت الولايات المتحدة القاعدة بشكل سري عام 2001 في الحرب على افغانستان وبعد ذلك بعام تم الإعلان بشكل رسمي عن تمركز القوات الأميركية في القاعدة.

وجرى توسيع القاعدة مع مرور الوقت وباتت تضم عددا كبيرا من المنشآت مثل مراكز القيادة المتطورة ومخازن أسلحة ووقود وورشات صيانة للاسلحة والطائرات.

وبعد غزو العراق 2003 بفترة قصيرة تم نقل مركز العمليات القتالية الجوية الأميركية في الشرق الأوسط من قاعدة الأمير سلطان الجوية في شرقي السعودية إلى قاعدة “العديد” التي كانت تضم مقرا احتياطيا اقيم قبل عام.

ومع لجوء الولايات المتحدة إلى استخدام المزيد من الطائرات في عملياتها العسكرية ومن بينها الطائرات بلا طيار في ملاحقة عناصر القاعدة وغيرها من التنظيمات المتطرفة زادت أهمية قاعدة العديد حيث تعمل القوات الاميركية بكامل الحرية ولا تدفع اية بدلات لدولة قطر.

وتنطلق من القاعدة تقريبا طائرة كل 10 دقائق وعلى مدار الساعة لتنفيذ مهام قتالية فوق العراق وسوريا.

sda-forum

Be the first to comment

اترك رد

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.