ديمدكس 2018: حدث رائد على أجندة قطاع الأمن والدفاع البحري العالمي

لقطة من اليوم الأول من معرض ديمدكس 2018
لقطة من اليوم الأول من معرض ديمدكس 2018

عدد المشاهدات: 1619

شيرين مشنتف – الدوحة

انطلقت في 12 آذار/مارس الجاري فعاليات الدورة السادسة من معرض ومؤتمر الدوحة الدولي للدفاع البحري “ديمدكس 2018” (DIMDEX 2018) في مركز قطر الوطني للمؤتمرات. وتحتفل هذه الدورة بالذكرى العاشرة على انطلاقته مبرهنة أهمّيته كحدث رائد على أجندة قطاع الأمن والدفاع البحري العالمي.

وفي التفاصيل، افتتح الشيخ عبدالله بن حمد آل ثاني “ديمدكس” بحضور الدكتور خالد العطية وزير الدولة لشؤون الدفاع واللواء الركن (بحري) عبدالله حسن السليطي قائد القوات البحرية الأميرية القطرية، وعدد من كبار الشخصيات والوفود الرسمية والسفراء المعتمدين والملحقين العسكريين والتجاريين في البعثات الدبلوماسية وممثلين رفيعي المستوى عن الشركات العارضة وحشد من ضباط القوات المسلحة والقوات البحرية الأميرية القطرية.

وخلال كلمة الافتتاح، قال قائد القوات البحرية القطرية: “يأتي معرض ومؤتمر الدوحة الدولي للدفاع البحري نتيجة لرؤية قيادتنا الرشيدة وليعكس دور قطر المستمر في تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة، ولتوحيد الجهود بين البحريات لما في ذلك من أهمية كبيرة وتأثير بالغ على الأمن الإقليمي والعالمي”.

وأضاف أن ما نشهده اليوم من ظروف واضطرابات في هذه المنطقة الحيوية من العالم، يدعونا بالتأكيد إلى تظافر الجهود وتعزيز التنسيق وتبادل المعلومات والخبرات، لنحقق الأهداف التي نتطلع إليها جميعاً”.

معرض ديمدكس 2018

يشكّل المعرض منصة رئيسة لعرض الرؤى والحلول التقنية للقادة والمختصين في مجال الدفاع والأمن البحري كما يوفر فرصاً تجارية مهمة للشركات. وهو يضمّ فعاليات مهمة توفر للمختصين والخبراء في مجال الأمن البحري فرصة الاطلاع على أحدث التكنولوجيا وبناء وتعزيز العلاقات مع المعنيين الرئيسين في هذا القطاع.

إن أبرز ما مميّز اليوم الأول من ديمدكس 2018 هو حضور شركة “برزان القابضة”، المملوكة بالكامل من قبل وزارة الدفاع القطرية، التي قد تم إطلاقها رسمياً خلال هذا اليوم. وتهدف الشركة إلى تعزيز القدرات العسكرية والاستثمار في صناعة الدفاع، إضافة إلى دعم جهود البحث والتطوير في مجال التكنولوجيا العسكرية.

  قطر تعمل على إنشاء منطقة صناعية عسكرية تشمل مصانع إنتاج وتجميع الأسلحة

في هذا الإطار، قال السيد ناصر حسن النعيمي، المدير العام لبرزان القابضة إن “الشركة تتالف من ثلاث ركائز هي الاستثمار في شركات الدفاع والأمن، البحث والتطوير، والمشاركة بالمشتريات الاستراتيجية للقوات المسلح”، مشيراً  إلى أن برزان قد تأسست من قبل القوات المسلحة القطرية كشركة متخصصة بالاستثمارات العسكرية بهدف دعم تعزيز موقع قطر كمركز لتطوير المنتجات الدفاعية المتطورة، وذلك من خلال العمل على تعزيز دعم التنمية المستدامة ونقل المعرفة وتطوير رأس المال في قطاع الدفاع والأمن.

وقد تكلّل اليوم الأول التوقيع على مجموعة عدّة من مذكرات التفاهم بين الشركة القطرية الجديدة وحلفائها الاستراتيجيين. نذكر أبرزها (وفقاً لمؤمر صحفي عقده منظمو المؤتمر في 12 آذار/مارس الجاري – وتسنى للأمن والدفاع العربي حضوره)

  • مشروع مشترك مع شركة “بيريتا” (Beretta) تحت اسم BINDING للعمل على تطوير وإنتاج منتجين رئيسين وهما مسدس وبندقية في قطر بالإضافة إلى افتتاح منشأة تصنيع جديدة في البلاد
  • مشروع مشترك مع شركة “راينميتال” (Rheinmetall) تحت اسم RBAT تهدف إلى تطوير التكنولوجيا المشتركة، تصميم وتعزيز حماية البنية التحتية الحيوية وإنتاج مجموعة واسعة من الذخائر المتفجرة الحديثة.
  • مشروع مشترك مع شركة “رايثيون” (Raytheon) لإنشاء أكاديمية تدريب على الأمن السيبراني في قطر تهدف إلى تعزيز الأمن القدرات التشغيلية لجيل الشباب الجديد.
  • مشروع مشترك مع شركة “كينتك ” (Qinetic) تحت اسم BK Solutions تهدف إلى توفير المشورة، الاستشارات، والبحث والتطوير.

هذا وشمل المعرض أحدث التقنيات في المجال البحري من شركات بناء السفن البحرية وشركات صناعة وتزويد الأنظمة المحمولة على السفن، بالإضافة إلى أنظمة الاتصالات والرادارات والطوربيدات والصواريخ والألغام البحرية وأنظمة الدفاع والحرب الإلكترونية وغيرها من الصناعات والخدمات البحرية.

وتشارك في الدورة الحالية من المعرض، أكبر الشركات الرائدة في مجال الأمن البحري بما في ذلك رايثيون، لوكهيد مارتن، بي إيه إي سيستمز، باتريا، تاليس، أم بي دي إيه، إيرباص، سافران، برزان القابضة، وغيرها. أما الجناح التركي، فيشكّل مساحة كبيرة من المعرض، حيث أن أجنحة شركات أسيلسان، هافلسان، وكيل الوزارة للصناعات الدفاعية وغيرها، تشارك بزخم في ديمدكس.

  كافة تفاصيل صفقة السفن الحربية الإيطالية لصالح البحرية القطرية

هذا ويشكل “ديمدكس” البوابة الرئيسة للشركات المشاركة للتعريف بمنتجاتها وعقد الصفقات التجارية الضخمة؛ ونتيجة لحضور طيف واسع من الوفود من المنطقة والعالم، بات المعرض يُشكّل المجال الحيوي المثالي للقاء بممثلي البحريات والمختصين في مجال الدفاع والأمن البحري، وكذلك نخبة من الشخصيات الرفيعة المستوى وصناع القرار من ممثلي الحكومات والقوات البحرية والشركات.

وحقق معرض “ديمدكس” منذ انطلاقته في عام ٢٠٠٨ نمواً ملحوظاً وأصبح المعرض والمؤتمر الدولي الرائد في منطقة الشرق الأوسط المتخصص في الأمن والدفاع البحري. وبنى- على مدار السنوات الماضية – سمعة مميزة وأصبح منصة حيوية تجمع اللاعبين الرئيسين في مجال الدفاع البحري والعارضين الدوليين تحت سقف واحد.

sda-forum

Be the first to comment

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.