لوكهيد مارتن في ديمدكس 2018: تركيز على متطلبات الزبائن التقنية والتشغيلية

سفينة سطح قتالية متعددة المهام MMSC في جناج لوكهيد مارتن خلال ديمدكس 2018 (الأمن والدفاع العربي)
سفينة سطح قتالية متعددة المهام MMSC في جناج لوكهيد مارتن خلال ديمدكس 2018 (الأمن والدفاع العربي)

عدد المشاهدات: 2093

شيرين مشنتف – الدوحة

على الرغم من انتظارها حتى الساعات الأخيرة من معرض “ديمدكس 2018” لإعلان مذكرة تفاهم مع القوات الجوية الأميرية القطرية – الأمر الذي سنتطرّق له في مقال منفصل – تمكّنت شركة “لوكهيد مارتن” (Lockheed Martin) الأميركية من لفت الأنظار منذ الدقائق الأولى من افتتاح المعرض، حيث كان لها حضوراً قوياً وواسعاً استعرضت خلاله مجموعة كبيرة من منتوجاتها البحرية، البرية والجوية.

في هذا الإطار، تسنّى للأمن والدفاع العربي مقابلة الدكتور غريغوريس كوتسوغيانيس، مدير تطوير الأعمال الدولية – قسم الأنظمة الدوارة والصاروخية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى الشركة، حيث أطلعنا بالتفصيل عن مشاركة لوكهيد في الدورة السادسة من ديمدكس 2018.

وفي سياق حديثه، أكد كوتسوغيانيس أن “تركيز الشركة السنة وقع بشكل خاص على القدرات التقنية وإمكانات أداء الأنظمة المشغّلة عند زبائن لوكهيد”، قائلاً “نحن حريصين جداً ونقدّر زبائننا، لذا إن أحاديثنا معهم ركّزت على متطلباتهم التقنية والتشغيلية. إن لوكهيد متواجدة في هذه المنطقة منذ سنوات طويلة ونحن نقدّر هذا الأمر”.

وأضاف أن ما “يهمّ شركة لوكهيد هو من الناحية الأولى التركيز على المحادثات مع شركائنا، فهم أولوياتهم ومساعدتهم على تلبية متطلباتهم بهدف التغلّب على التحديات التي قد تواجههم في المستقبل القريب”.

وفي ما يخصّ نمو الشركة على مدى السنوات القليلة المقبلة، خاصة في منطقة الشرق الأوسط، أشار المسؤول إلى أن قطاع الدفاع الجوي والصاروخي سيشهد نمواً واسعاً، في حين من المتوقع أن يزيد الطلب بشكل كبير على الطائرات المروحية، كما أن الدعم لا يزال مستمراً لمشغلي مقاتلات أف-16 وسيبقى جارياً وبقوة”.

يُضاف إلى ذلك، “التركيز الكبير على تطوير مجال الأنظمة غير المأهولة وغير الناشطة (Non-Kinetic) كتكنولوجي الليزر مثلاً”، على حد قول المدير، الذي أشار أيضاً إلى أن شركة لوكهيد شهدت إقبالاً كبيراً من عدد من الزبائن – بشكل متوازي – على الطائرات المروحية والأنظمة البحرية”.

  واشنطن ستوقف تسليم طائرات أف-35 لتركيا في حال اشترت صواريخ روسية

أما حول النظام الذي لاقى الترويج الأكبر خلال المعرض، فلم يشأ المسؤول تسمية منتج واحد فحسب، بل اكتفى بالقول إننا “نشهد اليوم بيئة متغيّرة في ما يخصّ التهديدات، لذا إن مجال الأمن العالمي يبقى مصدر اهتمامنا الأساسي. وفي الوقت نفسه، إن جهد الشركة مركّز بشكل كبير على أنواع التهديدات غير التقليدية – كالمجال السيبراني”.

وعن تطوّر مجال التصنيع الحربي المحلي في الدول العربية، رأى كوتسوغيانيس أن الحكومات العربية واعية جداً لهذا النوع من الأعمال  – خاصة العلوم، التكنولوجيا وغيرها – وقال إنها “تفهم بشكل كبير أهمية تأمين وظائف لجيل المستقبل وكيفية مساهمة هذا المجال في تعزيز تأمين استقرار اقتصاد البلاد”.

جولة للأمن والدفاع العربي في جناح لوكهيد مارتن خلال ديمدكس 2018

تسنّى للأمن والدفاع العربي الإطّلاع على أبرز الأسلحة المختلفة التي عرضتها الشركة الأميركية في الدورة الحالية من المعرض، من خلال جولة تفسيرية مفصّلة. ومن أبرز الأسلحة نذكر: نظام جافلين الصاروخي، طائرة النقل C-130J، الطائرة غير المأهولة Fury، رادار AN/TPS-77، مروحيتي Blackhawk وMH-60R Sea Hawk، حاضن الاستهداف “سنايبر”، صاروخ عامل بنمط التصادم المباشر للقتل (Hit To Kill)، وسفينة سطح قتالية متعددة المهام (MMSC).

وفي ما يلي، بعض الصور التي التقطتها عدستنا لجناح شركة لوكهيد مارتن:

segma

1 Trackbacks & Pingbacks

  1. الرافال القطرية تُزوّد بحاضن الاستهداف المتقدّم Sniper من "لوكهيد مارتن"

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.