الجيش الأميركي يعمل على ربط نظامي ثاد وباتريوت في غضون عامين

منظومة باتريوت تابعة للجيش الأميركي في عرض ثابت خلال معرض "آيدكس 2017" الذي أقيم في شباط/فبراير الماضي في أبوظبي (الأمن والدفاع العربي)
منظومة باتريوت تابعة للجيش الأميركي في عرض ثابت خلال معرض "آيدكس 2017" الذي أقيم في شباط/فبراير الماضي في أبوظبي (الأمن والدفاع العربي)

عدد المشاهدات: 804

الأمن والدفاع العربي – ترجمة

يخطط الجيش الأميركي لربط أكثر نظامي الدفاع الجوي والصاروخي أهمية في غضون عامين، وهو أمر أساسي لوضع نهج أكثر فعالية لمجال الدفاع الجوي والصاروخي (AMD)، وفقاً للعميد (ذي النجمة الواحدة) المسؤول عن عمليات تحديث قدرات هذا المجال للخدمة.

ويمكن أن يعزز هذا النهج تطوير نظام القيادة والتحكم المستقبلي الخاص بالدفاع الجوي والصاروخي التابع للجيش الأميركي، وهو نظام قيادة المعارك المدمج أو IBCS.

ويقول العميد راندي ماكنتاير، قائد هذه العملية في مقابلة خاصة مع موقع “ديفانس نيوز” في 14 آذار/مارس الجاري نظامي ثاد وباتريوت هما الأساس في صفوف جيش الدفاع الجوي والصاروخي الأميركي”.

هذا وقام الجيش بتشكيل سبعة فرق متعددة الوظائف، أو CFT، لمعالجة أولويات التحديث الست، والتي ستكون متداخلة ضمن القيادة المستقبلية للخدمة الجديدة المتوقع انطلاقها في الصيف. ويتطرّق ماكنتاير إلى عملية تحديث مجال الدفاع الجوي والصاروخي من مجموعة متنوعة من السبل بما في ذلك إعادة الدفاع الجوي القصير المدى إلى القوة.

إن العمل على جعل نظامي “ثاد” و”باتريوت” يتواصلان مع بعضهما البعض يُعتبر مهماً للغاية في بناء قدرات تشغيلية أفضل وصورة أفضل للتهديدات القادمة. أما الجهة التي ستقود هذه الجهود، فهي القوات في كوريا الجنوبية حيث يُنشر كل من ثاد وباتريوت؛ هذا ويتم نشر THAAD أيضاً في غوام، في حين تنتشر وحدات باتريوت في كافة أنحاء العالم.

وأضاف ماكنتاير قائلاً: “لدينا ثاد وباتريوت في شبه جزيرة كوريا يعملان جنباً إلى جنب. لذلك “كيف يمكننا الاستفادة من هذين النظامين حتى نتمكن من استخدامها بشكل أفضل بطريقة منفصلة، واستعمال صواريخما والاستفادة من رادار [AN/TPY-2] الذي هو جزء من ثاد لزيادة مساحة باتريوت؟”، مشيراً إلى أن الفرق متعددة الوظائف السبعة نظّمت يومًا صناعيًا يجمع بين أصحاب المصلحة الرئيسين بما في ذلك وكالة الدفاع الصاروخي الأميركية للعمل على التحدي المتمثل في دمج الأنظمة.

  هذه هي الجيوش التي ستتصدر المراكز الخمس الأولى عام 2030‏

ومن خلال التوصل إلى حل مؤقت يساعد على تطوير نظام قيادة المعارك المدمج (IBCS)، لن يدفع الجيش مقابل ربط النظامين – بالإضافة إلى أنظمة أخرى – مرّتين، على حد قول ماكنتاير.

Defense News

لمراجعة المقال الأصلي، الضغط على الرابط التالي:

https://www.defensenews.com/land/2018/03/19/army-to-tie-two-critical-air-and-missile-defense-systems-together-within-two-years/

sda-forum

Be the first to comment

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Translate
Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.